موسكو تسجّل عددا قياسيا جديدا بإصابات فيروس كورونا لليوم الثاني على التوالي

في العاصمة الروسية موسكو
في العاصمة الروسية موسكو © رويترز

أعلنت العاصمة الروسية موسكو يوم السبت 19 يونيو 2021 عن 9120 إصابة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الأخيرة، في عدد قياسي جديد للإصابات لليوم الثاني على التوالي، بحسب بيانات حكومية.

إعلان

وأشارت إحصائيات الحكومة إلى أن حصيلة السبت القياسية تجاوزت  الحصيلة اليومية المسجّلة الجمعة والتي بلغت 9056، بعدما كانت تسجّل نحو 3000 إصابة يوميا قبل أسبوعين فقط. 

يذكر أن الإصابات الجديدة مدفوعة بمتحوّر "دلتا" الذي رصد أول مرة في الهند وتهدد بإغلاق مستشفيات موسكو، في وقت يسارع مسؤولون لتوفير أسرّة جديدة لمرضى كوفيد.

وقالت نائبة رئيس بلدية موسكو أناستازيا راكوفا في بيان إن المدينة ستزيد عدد الأسرّة المتوفرة في المستشفيات إلى 24 ألفا من 17 ألفا خلال الأسبوعين المقبلين.

وسجّلت أكثر من نصف الإصابات الجديدة في موسكو، التي تعد بؤرة تفشي الفيروس في روسيا حيث أعلنت نحو 5,3 ملايين حالة منذ بدء الوباء.

وبحسب تعداد فرانس برس، تعد الحصيلة في روسيا سادس أعلى حصيلة على مستوى العالم.

وأفاد رئيس بلدية موسكو سيرغي سوبيانين بأن متحوّر دلتا مسؤول عن نحو 90 في المئة من الإصابات الجديدة.

وأجبر المتحوّر شديد العدوى رئيس البلدية على إعادة فرض سلسلة قيود مرتبطة بالوباء في العاصمة الروسية.

واعتمدت السلطات الروسية على لقاحاتها الأربعة ("سبوتنيك-في" و"إبيفاك كورونا" و"كوفيفاك" و"سبوتنيك لايت") للحد من تفشي الوباء، لكنها واجهت شكوكا من سكانها حيال التطعيم.

ورغم أن روسيا أطلقت حملتها للتطعيم في كانون الأول/ديسمبر، لم يتلق إلا 19 مليونا من سكانها البالغ عددهم نحو 146 مليونا جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، بحسب موقع "غوغوف" الذي يجمع أرقام كوفيد من المناطق ووسائل الإعلام في غياب مكتب وطني للإحصاءات.

وذكر إحصاء مستقل مؤخرا بأن 60 في المئة من الروس لا ينوون تلقي اللقاح.

لكن سوبانيان أمر الأربعاء بإلزام سكان العاصمة العاملين في قطاع الخدمات بتلقي اللقاح، قائلا إن نحو 60 في المئة سيكونون تلقوا التطعيم بالكامل بحلول 15 آب/اغسطس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم