بالفيديو - روسيا تنشر مقطعاً مروعاً يصّور "أقوى قنبلة نووية يتم اختبارها على الإطلاق"

تجربة نووية أمريكية في صحراء نيفادا من عام 1953
تجربة نووية أمريكية في صحراء نيفادا من عام 1953 © ويكيبيديا

رفعت السلطات الروسية في 25 آب/أغسطس 2020 السرية عن مقطع فيديو مرعب لما قيل إنه أقوى قنبلة ذرية يتم اختبارها على الإطلاق وتعود للعام 1961.

إعلان

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية في حينه أن قوة الانفجار الذي وقع بالقرب من جزيرة سيفيرني في أقصى شمال روسيا كانت 50 مليون طن من مادة "تي إن تي"، أي أقوى بمقدار 3333 مرة من مثيلتها التي سقطت على هيروشيما في اليابان.

واحتفالاً بالذكرى الخامسة والسبعين للصناعة النووية الوطنية الروسية، نشرت وكالة "روساتوم" شريط فيديو عن "قنبلة القيصر" عرض في أول عشرين دقيقة منه تقنيتها. في الدقيقة 43 نرى طائرة سوفيتية تسقط رأساً حربياً في القطب الشمالي قبل أن يرتفع دخان معروف للقنبلة النووية في السماء بعد وميض عظيم.

كانت قنبلة القيصر عبارة عن قنبلة هيدروجينية يبلغ طولها 8 أمتار وارتفاعها مترين تم نقلها بواسطة قاذفة خاصة من طراز Tu-95V السوفياتية أسقطتها من ارتفاع حوالي 4 آلاف متر فوق سطح الأرض مما أدى إلى ظهور سحابة من الدخان ارتفعت إلى 67 كيلومتراً فوق سطح البحر وأمن رؤيتها من على بعد ألف كيلومتر تقريباً.

بعد ذلك بعامين، أي في عام 1963، وقع الاتحاد السوفيتي معاهدة مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة لحظر التجارب النووية في الغلاف الجوي وفي الفضاء وتحت الماء. لذلك كانت هذه الدول قادرة على مواصلة تجاربها تحت الأرض لكنها لجأت إلى قنابل أصغر. في نهاية حزيران/يوليو 2020، أعلن فلاديمير بوتين أن روسيا تمتلك أسلحة نووية جديدة تفوق سرعتها سرعة الصوت.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم