مقتل جندي في شرق أوكرانيا الانفصالي

جنود من القوات المسلحة الأوكرانية شرق أوكرانيا في 10 شباط 2015 (رويترز)

أعلن الجيش الأوكراني السبت 10 يوليو 2021 مقتل جندي وإصابة ثلاثة آخرين في الشرق الانفصالي الموالي لروسيا، على خلفية توترات متصاعدة في منطقة النزاع المستمر منذ 2014.

إعلان

وهو رابع جندي أوكراني يقتل خلال أسبوع. وبحسب الجيش تم نقل الجرحى إلى المستشفى وإصاباتهم ليست خطيرة.

وقال الجيش الأوكراني على فيسبوك إن المواقع الأوكرانية على الجبهة استُهدفت بنيران المدفعية وقذائف الهاون وقاذفات القنابل والرشاشات.

وأعربت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا التي تنشر مئات المراقبين عن أسفها في بيان الخميس بالقول "خلال الأسبوعين الماضيين سجل عدد متزايد من انتهاكات وقف إطلاق النار".

ويستمر النزاع بين أوكرانيا والانفصاليين في منطقتي دونيتسك ولوغانسك في شرق البلاد منذ 2014. واندلعت الحرب التي أودت بأكثر من 13 الف شخص، بعيد ضم روسيا لشبه جزيرة القرم.

لطالما اكدت روسيا أن دعمها للمناطق الانفصالية بحت سياسي، لكن كييف وحلفاءها الغربيين شجبوا إرسال موسكو للعديد والعتاد.

وبعد هدنة تم احترامها في النصف الثاني من عام 2020، تصاعدت حدة التوتر هذا العام خصوصا في الربيع عندما نشرت موسكو ما يقارب 100 ألف جندي على الحدود الأوكرانية لعدة أسابيع.

وتؤكد روسيا أن الهدف من ذلك كان اجراء تدريبات وأن الجنود انسحبوا، لكن هذا الانسحاب ظل محدودًا بحسب كييف والغرب.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم