لافروف: مالي طلبت من شركة عسكرية روسية خاصة مساعدتها ضد المتمردين

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في موسكو
وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في موسكو © رويترز

قال وزير خارجية روسيا سيرجي لافروف في الأمم المتحدة يوم السبت 25 سبتمبر 2021 إن مالي طلبت من شركة عسكرية روسية خاصة مساعدتها في القتال ضد المتمردين.

إعلان

وقالت مصادر لرويترز إن المجلس العسكري في مالي يقترب من اتفاق لتجنيد متعاقدين عسكريين من مجموعة فاغنر الروسية الخاصة، مما أثار اعتراض فرنسا التي قالت إن ذلك "لا يتماشى" مع استمرار الوجود الفرنسي في الدولة الواقعة في غرب أفريقيا.

وعن المجلس العسكري في مالي، قال لافروف خلال مؤتمر صحفي "إنهم يحاربون الإرهاب، بالمناسبة، وقد لجأوا إلى شركة عسكرية خاصة من روسيا في ظل أن فرنسا، كما أفهم، تريد تقليص وجودها العسكري هناك بشكل كبير".

وأحجمت وزارة الدفاع الفرنسية عن التعليق.

وقال جوزيب بوريل مسؤول السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي إن علاقات الاتحاد الأوروبي بمالي قد تتأثر بقوة إذا سمحت لمتعاقدين روس بالعمل في البلاد.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن لافروف قوله إن الحكومة الروسية لا علاقة لها بهذا التعاون.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم