إنقاذ مهاجرين أثناء محاولتهم العبور من فرنسا نحو بريطانيا على متن قوارب صغيرة

رجال الأمن في قناة المانش
رجال الأمن في قناة المانش © أ ف ب

أعلنت السلطات الفرنسية إنقاذ 342 مهاجرا الأحد 10 أكتوبر 2021 انطلقوا من فرنسا في محاولة للوصول إلى إنكلترا على متن قوارب مؤقتة قبالة مضيق با دو كاليه في بحر المانش.

إعلان

وأُبلغ مركز المراقبة والعمليات الإقليمي ليل السبت الأحد ونهار الأحد عن "العديد من القوارب" التي تواجه صعوبات شمال با دو كاليه، وفق ما أفاد بيان خفر السواحل المحلي.

وأرسلت قاطرة للمساعدة والإنقاذ، فنفذت خلال ثلاث عمليات أنقذت خلالها "124 غريقٍا"، فيما أنقذت سفينة دورية تابعة للقوات البحرية الفرنسية "95 غريقًا" خلال ثماني عمليات. أمّا فرق الإنقاذ قبالة سواحل كاليه ودونكيرك وبولونيي سور مير في شمال فرنسا، فأنقذت 121 شخصا خلال ست عمليات منفصلة، وفق البيان. 

وأُنقذ 76 شخصًا حاولوا الوصول إلى انكلترا السبت و95 شخصًا الجمعة.

ولفتت وزارة الداخلية البريطانية الأحد إلى أن المملكة المتحدة أنقذت 1115 مهاجرا عبروا المانش على متن قوارب صغيرة يومي الجمعة والسبت.

وتتزايد عمليات العبور عبر المانش باتجاه المملكة المتحدة منذ نهاية عام 2018 رغم التحذيرات المتكررة من السلطات التي تشدّد على خطورة هذا النوع من الهجرة بسبب كثافة حركة المرور والتيارات القوية وحرارة المياه المنخفضة. 

وبحسب السلطات الفرنسية، حاول نحو 15400 مهاجر عبور المانش بين الأول من كانون الثاني/يناير و31 آب/أغسطس أنقذ 3500 منهم بصعوبة في المضيق وأُعيدوا إلى السواحل الفرنسية.  

وشملت عمليات العبور ومحاولات العبور نحو 9500 شخص عام 2020، فيما كانوا تقريبًا 2300 مهاجر عام 2019 و600 عام 2018. 

وقال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان السبت خلال زيارته المنطقة، إنّ اعتراض قوارب الهجرة غير القانونية زادت في الأشهر الثلاثة الماضية من "50% إلى 65%".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم