القادة الأوروبيون يصفقون لميركل خلال قمتها الـ107 والأخيرة

أنغيلا ميركل في قمتها الأخيرة
أنغيلا ميركل في قمتها الأخيرة © رويترز

صفّق القادة الأوروبيون وقوفًا الجمعة 22/10 للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في بروكسل في قمتها الـ107 والأخيرة بعد 16 عامًا في الحكم، بحسب مصدر أوروبي.

إعلان

وقال رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال لميركل "أتمنى ألا تستائين من هذه الاحتفالية بمناسبة قمّتك الخيرة". وأضاف أن اجتماع دول الاتحاد الأوروبي "دون أنغيلا يشبه روما دون الفاتيكان أو باريس دون برج ايفل".

وتابع "إن توديعك للساحة الأوروبية يؤثر بنا سياسيًا ولكن يغمرنا أيضًا بالمشاعر. أنت صرح"، مشيدا بـ"حكمة" المستشارة التي سيفتقدها الأوروبيون "خصوصًا في الفترات الحساسة".

وكان رؤساء الدول والحكومات قد أشادوا في السابق بروح التسوية التي تتحلى بها المسؤولة الألمانية عند رحيلها، منهم النمساوي ألكسندر شالنبرغ الذي وصفها بأنها "صانعة سلام في الاتحاد الأوروبي" واللوكسمبورغي كزافييه بيتيل التي قال إنها كانت تتميز بقدرتها على إيجاد حلول وسط.

وفي هذه القمة الأخيرة لميركل، كانت بولندا مُحرجة بسبب انتهاكاتها لسيادة القانون فيما تركت ألمانيا بصمة جديدة بالدعوة للحوار مع وارسو.

وقدّم القادة الأوروبيون للمستشارة هديّة تمثّل المبنى الذي تُقام فيه القمم الأوروبية.

ووجّه شارل ميشال، خلال مداخلته، تحيّة لرئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفن الذي ستنتهي مهامه في تشرين الثاني/نوفمبر بعد أن أدار البلاد منذ العام 2014.

وقال له شارل ميشال "ترك حضورك القوي والمطمئن اثرًا في اجتماعاتنا" مرحّبًا بالتزامه بالـ"تقدم الاجتماعي"، بحسب المصدر نفسه. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم