تغيير اسم كلية في جامعة أكسفورد تكريماً لمليارديرة فيتنامية يثير الانتقادات

جامعة أكسفورد البريطانية
جامعة أكسفورد البريطانية © رويترز

تعتزم كلية تابعة لجامعة أكسفورد حمل اسم المليارديرة الفيتنامية "نغويين ثي فونغ ثاو" صاحبة شركة طيران استعانت خلال إطلاقها بمضيفات طيران بلباس البحر، في خطوة أثارت انتقادات لدى بعض المدرّسين.

إعلان

وقد أعلنت كلية "ليناكر كولدج" يوم الاثنين في 01 تشرين الثاني/ نوفمبر 2021 عن إطلاقها الخطوات التنفيذية ليصبح اسمها "ثاو كولدج" كبادرة شكر للمليارديرة عن "الهبة التاريخية" التي تقدمت بها مجموعة "سوفيكو" التابعة لسيدة الأعمال وبلغت قيمتها 155 مليون جنيه استرليني (211,44 مليون دولار).

وسيُستخدم هذا المبلغ لتمويل مركز جديد للدراسات العليا إضافة إلى المنح الدراسية، وأيضا لدعم الطلاب الـ500 في هذه الكلية التي تأسست سنة 1962 وسُميت أساسا نسبة إلى توماس ليناكر عالم الإنسانيات من القرن الخامس عشر وطبيب الملك هنري الثامن.

وتقدّر مجلة فوربس ثروة نغويين ثي فونغ ثاو (51 عاما) بـ2,7 مليار دولار. ولسيدة الأعمال الثرية هذه مصالح في قطاعي المصارف والترفيه، وهي تملك أيضا شركة طيران "فيتجت" الفيتنامية.

وقد انضمت شركة الرحلات المنخفضة التكلفة هذه إلى سوق شركات الطيران سنة 2011 من خلال حملة أثارت انتقادات بسبب ظهور مضيفات بلباس البحر (بيكيني) خلال الرحلات الأولى، وأيضا بسبب حملات تسويقية وُصفت بأنها تسليع للمرأة من خلال الاعتماد على عارضات شبه عاريات.

وأثار تغيير اسم الكلية البريطانية ردود فعل متباينة، إذ أسف بعض الأساتذة الجامعيين لما اعتبروه "إتجارا" بالمؤسسة قائلين إن تعبير القائمين على الكلية عن امتنانهم يمكن أن يحصل بأساليب أخرى.

واعتبرت ثاو أن أكسفورد تشكل "المكان المناسب لتحقيق "رغبتها القديمة بمساعدة البشرية من خلال التعليم والتدريب والبحوث".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم