6 جرحى في اقتحام متظاهرين أكراد مقر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في لاهاي

رجال الشرطة يعتقلون متظاهرا قرب  مقر منظمة حظر الأسلحة الكيماوية  في لاهاي
رجال الشرطة يعتقلون متظاهرا قرب مقر منظمة حظر الأسلحة الكيماوية في لاهاي © أ ف ب

جُرح ستة أشخاص إثر اقتحام متظاهرين أكراد مقر منظمة حظر الاسلحة الكيميائية في لاهاي يوم الجمعة 12/03، تلته مواجهات أدت أيضا إلى توقيف 50 شخصا، حسبما أعلنت الشرطة الهولندية.

إعلان

وكان عشرات الأشخاص قد اخترقوا التدابير الأمنية للمنظمة خلال تظاهرة احتجاج على تركيا التي يتهمونها باستخدام أسلحة كيميائية في شمال العراق.

وتمكن البعض منهم من دخول ردهة المبنى قبل أن تخرجهم الشرطة، على ما ذكرت مصادر دبلوماسية لصحافيين في وكالة فرانس برس، فيما نفذ آخرون احتجاجا صاخبا أمام واجهة المبنى.

وسحبت الشرطة المتظاهرين الواحد تلو الآخر، ووضعتهم أرضا وكبلتهم، وفق مراسلي فرانس برس. واقتيد عدد منهم في شاحنات صغيرة، وآخرون في حافلة مستأجرة على الأرجح.

   وقطعت عشر آليات للشرطة على الأقل الطريق أمام مقر الهيئة الواقع قبالة المقر الرسمي لرئيس الوزراء الهولندي مارك روته، كما حضرت عدة سيارات إسعاف ومروحية طبية إلى الموقع.

وجرح عنصران من الشرطة وأربعة متظاهرين عندما قام المتظاهرون "باقتحام المبنى"، وفق شرطة لاهاي.

وقال متحدث باسم الشرطة لفرانس برس إن "قرابة 50 متظاهرا اعتقلوا ونقلوا إلى مركز للشرطة" مضيفا "نحن بصدد التحقيق في الأحداث التي وقعت بعد الظهر".

وعبرت البعثة البريطانية إلى المنظمة عن "قلق عميق لمشاهدة المتظاهرين يقتحمون مقر المنظمة" وشكرت الشرطة على "التدخل السريع"

وقالت إن أي أدلة على استخدام أسلحة كيميائية "ينبغي أن تقدم إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من خلال القنوات المناسبة".

كما عبرت كندا عن القلق وكتبت في تغريدة "نأمل أن يكون زملاؤنا في المنظمة بخير".

وتنفي تركيا أن تكون استخدمت أسلحة كيميائية في نزاعها مع حزب العمال الكردستاني الذي يقود حركة تمرد ضد الدولة التركية منذ 1984.

وتشن القوات التركية بانتظام عمليات ضد القواعد الخلفية لحزب العمال الكردستاني في مناطق الحكم الذاتي الكردية في شمال العراق.

ويتهم حزب العمال الكردستاني ومنظمات كردية في أوروبا منذ الأشهر الماضية، تركيا باستخدام أسلحة كيميائية ومنها غاز أعصاب وغاز كبريت الخردل، في عشرات الهجمات في شمال العراق.

وقال زاغروس هيوا، المتحدث باسم "منظومة المجتمع الكردستاني" الجناح السياسي لحزب العمال الكردستاني لفرانس برس "طالبنا منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وجميع الهيئات الدولية بالتحقيق بشكل مستقل في استخدام أسلحة كيميائية". 

وجرت المظاهرة يوم الجمعة بعد الاجتماع السنوي لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية هذا الأسبوع، والذي تعرضت خلاله سوريا وروسيا لضغوط جديدة على خلفية اتهامهما باستخدام أسلحة كيميائية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم