صحيفة "مايل أون صنداي" ستدفع تعويضات لميغان ماركل بسبب انتهاك خصوصيتها

ميغان ماركل
ميغان ماركل © رويترز

وافقت  صحيفة "مايل أون صنداي" البريطانية الواسعة الانتشار على دفع التعويضات المفروضة عليها بموجب الحكم الصادر في دعوى انتهاك خصوصية ميغان ماركل زوجة الأمير هاري، من دون اللجوء إلى الطعن مجدداً بالقرار، بحسب ما تضمنته وثيقة قضائية نشرت يوم الأربعاء 5 يناير 2022. 

إعلان

ووافقت المجموعة الناشرة للصحيفة على دفع مبلغ جنيه إسترليني واحد عطلاً وضرراً للممثلة الأميركية السابقة عن سوء استخدام المعلومات الخاصة، بالإضافة إلى مبلغ لا يزال سرياً عن انتهاك حقوق المؤلف.

ووصف ناطق باسم ماركل هذا المبلغ بأنه "كبير" مشيراً إلى أنه سيقدّم إلى جمعيات. 

وأوضحت وثيقة قضائية اطلع عليها الصحافيون من مجموعة "أسوشييتد نيوزبيبرز ليميتد" (ايه ان ال) الناشرة للصحيفة أن المبلغ الذي تضاف إليه نفقات الدعوى البالغة نحو 300 ألف جنيه (360 ألف يورو) يجب أن يسدد قبل السابع من كانون الثاني/يناير الجاري. 

واشارت "بي بي سي" إلى أن هذه الوثيقة تؤكد رسمياً أن الشركة الناشرة التي أعلنت سابقاً أنها تعتزم تمييز الحكم أمام المحكمة العليا قبلت بخسارتها. 

وكانت ميغن ماركل رفعت دعوى على "مايل أون صنداي" لنشرها رسالة وجهتها إلى والدها توماس ماركل. وفي هذه الرسالة التي كتبتها ماركل سنة 2018، بعد وقت قصير من زواجها الأمير هاري، طلبت الممثلة الأميركية السابقة البالغة 40 عاماً من والدها الكف عن الكذب عبر وسائل الإعلام بشأن علاقتهما المقطوعة.

وردّت محكمة الاستئناف في لندن في 2 كانون الأول/ديسمبر الفائت الطعن المقدّم من الصحيفة في القرار القضائي الذي صدر قبل عشرة أشهر واعتبر أن نشر الرسالة مخالف للقانون. 

وندد الأمير هاري (37 عاما)، السادس في ترتيب خلافة العرش البريطاني، مرات عدة بالضغوط الممارسة من وسائل الإعلام على الثنائي، واضعا ذلك ضمن الأسباب الرئيسية لانسحابه من العائلة الملكية منذ نيسان/ابريل 2020 وسفره مع زوجته إلى كاليفورنيا حيث يعيشان مع ولديهما.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم