لندن: روسيا تسعى لتنصيب زعيم أوكراني موال لها في إطار خطط الغزو

الجيش الروسي
الجيش الروسي © فليكر Pavel Kazachkov

اتهمت بريطانيا الكرملين يوم السبت 23 يناير 2022 بالسعي لتنصيب زعيم موال لروسيا في أوكرانيا وقالت إن ضباطا في المخابرات الروسية على اتصال بعدد من الساسة الأوكرانيين السابقين في إطار خطط للقيام بغزو.

إعلان

اتهمت بريطانيا الكرملين يوم السبت 23 يناير 2022 بالسعي لتنصيب زعيم موال لروسيا في أوكرانيا وقالت إن ضباطا في المخابرات الروسية على اتصال بعدد من الساسة الأوكرانيين السابقين في إطار خطط للقيام بغزو.

ورفضت وزارة الخارجية البريطانية تقديم أدلة لدعم اتهاماتها التي جاءت في وقت يشهد توترات شديدة بين روسيا والغرب بشأن حشد روسيا لقواتها بالقرب من حدودها مع أوكرانيا. وأصرت موسكو على عدم وجود خطط لغزو أوكرانيا.

وقالت الخارجية البريطانية إن لديها معلومات بأن الحكومة الروسية تدرس النائب الأوكراني السابق يفين موراييف كمرشح محتمل لرئاسة قيادة موالية لروسيا.

وقالت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس على تويتر "لن نتغاضي عن مؤامرة الكرملين لتنصيب قيادة موالية لروسيا في أوكرانيا.

"الكرملين يعلم أن التوغل العسكري سيكون خطأ استراتيجيا فادحا وأن المملكة المتحدة وشركائنا سيفرضون ثمنا باهظا على روسيا".

ورفضت وزارة الخارجية الروسية هذه التصريحات ووصفتها بأنها "معلومات مضللة" واتهمت بريطانيا وحلف شمال الأطلسي بأنهما "يصعدان التوترات" بشأن أوكرانيا.

وقالت الوزارة على حسابها على فيسبوك "نحث وزارة الخارجية (البريطانية) على وقف هذه الأنشطة الاستفزازية والكف عن نشر الهراء..".

وتأتي الاتهامات البريطانية بعد يوم واحد من إخفاق كبار الدبلوماسيين الأمريكيين والروس في تحقيق تقدم كبير في محادثات استهدفت حل الأزمة بشأن أوكرانيا على الرغم من اتفاقهم على مواصلة المحادثات. وقدمت روسيا مطالب أمنية إلى الولايات المتحدة تشمل وقف توسع حلف شمال الأطلسي شرقا وتعهدا بعدم السماح لأوكرانيا أبدا بالانضمام إلى التحالف العسكري الغربي.

وقالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي إميلي هورن في بيان "هذا النوع من المؤامرات مقلق للغاية. للشعب الأوكراني الحق السيادي في تقرير مستقبله ونحن نقف مع شركائنا المنتخبين ديمقراطيا في أوكرانيا".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم