اعتقال سائحة هولندية في بولندا بعد أدائها التحية النازية أمام معسكر "أوشفيتز"

معسكر أوشفيتز النازي للاعتقال والإبادة في بولندا
معسكر أوشفيتز النازي للاعتقال والإبادة في بولندا © فليكر

أوقفت الشرطة البولندية الأحد 23 يناير 2022، سائحة هولندية وفرضت عليها غرامة بعدما أدت التحية النازية عند بوابة معسكر الاعتقال والإبادة النازي السابق "أوشفيتز بيركينو".

إعلان

ووفق بيان صادر عن الشرطة المحلية فقد وجهت إلى المرأة البالغة من العمر 29 عامًا تهمة الترويج للنازية.

وصرّحت الشرطة أن السائحة أدّت التحية النازية أثناء وقوفها أمام مدخل المعسكر الذي يحمل عبارة "Arbeit Macht Frei" بالألمانية، والتي تعني "العمل يحرّرك"، بينما قام زوجها بالتقاط صورة لها.

وحسب المصدر، فقد أبلغ حراس من متحف أوشفيتز عن ما قامت به المرأة، ليتم إلقاء القبض عليها واعتقالها، كما تم استجواب زوجها البالغ من العمر 30 عامًا باعتباره شاهدا، في حين اعترفت المرأة نفسها بأنها مذنبة.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يُعتقل فيها أجانب بتهمة الترويج للدعاية النازية في بولندا – وهي تهمة يمكن أن تصل عقوبة صاحبها إلى السجن مدة عامين. إذ حُكم سنة 2013 على طالبين من تركيا بالسجن ستة أشهر لكل واحد منهما، وغرامة بعد أدائهما تحية نازية مماثلة في أوشفيتز.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم