السفارة الأميركية في أوكرانيا تحضّ رعاياها على "التفكير في المغادرة الآن"

رئيس أوكرانيا فلاديمير زولنسكي
رئيس أوكرانيا فلاديمير زولنسكي REUTERS - GLEB GARANICH

حضّت السفارة الأميركية في أوكرانيا يوم الأربعاء 26 يناير 2022 رعاياها في الجمهورية السوفياتية السابقة على "التفكير في المغادرة الآن" في ظلّ ازدياد المخاوف من غزو روسي محتمل.

إعلان

وقالت السفارة في بيان "تحضّ السفارة الأميركية المواطنين الأميركيين في أوكرانيا على التفكير في المغادرة الآن على متن وسائل النقل المتاحة سواء التجارية أو الخاصة"، محذّرة من أن الوضع "قد يتدهور دون سابق إنذار يذكر".

   وتتهم كييف ودول الغرب روسيا بحشد عشرات آلاف الجنود على الحدود الأوكرانية استعداد لغزو محتمل.

   وقالت مساعدة وزير الخارجية الأميركي ويندي شيرمان الاربعاء إنّ الولايات المتحدة تعتقد أنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لا يزال على استعداد لاستخدام القوة ضد أوكرانيا "ربما (بين) الآن ومنتصف شباط/فبراير" رغم حملة ضغط لوقفه.

   وقالت السفارة الأميركية إن "الرعايا الأميركيين الراغبين في مغادرة أوكرانيا حاليا لديهم عدة خيارات عن طريق رحلات تجارية من جميع المطارات الدولية الأوكرانية".

   وكانت واشنطن قد سمحت في وقت سابق لموظفي السفارة غير الأساسيين بالمغادرة "الطوعية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم