ديوكوفيتش: لا أعارض التطعيم لكن لن يجبرني أحد على تلقي اللقاح

الصربي نوفاك ديوكوفيتش يحتفل بعد الفوز في نصف نهائي بطولة باريس للتنس للأساتذة يوم السبت 2 نوفمبر 2019
الصربي نوفاك ديوكوفيتش يحتفل بعد الفوز في نصف نهائي بطولة باريس للتنس للأساتذة يوم السبت 2 نوفمبر 2019 / رويترز

  قال الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا في التنس إنه لا يعارض التطعيم ضد كوفيد-19 لكنه سينسحب من البطولات الكبرى إذا تم اجباره على تلقي اللقاح.

إعلان

وتم ترحيل ديوكوفيتش من أستراليا المفتوحة بسبب موقفه من التطعيم.

وبعد معركة قانونية استمرت 11 يوما وانتهت لغير صالحه غادر ديوكوفيتش (34 عاما) الذي لم يحصل على التلقيح المضاد للعدوى الأراضي الأسترالية ولم يسمح له بالدفاع عن لقب أولى البطولات الأربع الكبرى.

وقال اللاعب الصربي "نعم هذا هو الثمن الذي أرغب أن أدفعه" مضيفا أنه يدرك تماما أنه لن يكون بوسعه السفر لمعظم البطولات حول العالم حاليا لعدم حصوله على التطعيم.

ومن المقرر أن يعود ديوكوفيتش الحاصل على 20 لقبا في البطولات الأربع الكبرى للمنافسات الرسمية في دبي الأسبوع المقبل وذلك لأول مرة منذ ترحيله من أستراليا المفتوحة.

وكان الانتصار مرة أخرى في ملبورن بارك، حيث سبق للاعب الصربي الفوز باللقب تسع مرات، سيرفع رصيده إلى 21 لقبا كبيرا في تنس الرجال لكن غريمه الأزلي رفائيل نادال انفرد بالرقم القياسي بعد فوزه بأستراليا المفتوحة الشهر الماضي.

وقال ديوكوفيتش إنه مستعد للتضحية بالمنافسة على معادلة هذا الرقم القياسي للدفاع عن "حرية الاختيار".

وأضاف "لم أكن أبدا ضد التطعيم" مضيفا أنه تلقى اللقاحات المختلفة في طفولته "لكنني دائما أؤيد حرية اختيار ما تضعه في جسمك.

"أفهم أنه على مستوى العالم يحاول الجميع بذل كل الجهود الممكنة للتعامل مع هذا الفيروس ونأمل أن نتخلص منه قريبا".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم