الأزمة الأوكرانية: روسيا تطرد نائب السفير الأمريكي في موسكو وواشنطن تتوعد بالرد

السفارة الأمريكية في العاصمة الروسية موسكو
السفارة الأمريكية في العاصمة الروسية موسكو © أ ف ب

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية الخميس 02/17 أن روسيا "طردت" نائب السفير الأمريكي في موسكو بارتل جورمان ونددت بـ"التصعيد" على خلفية الأزمة الأوكرانية.

إعلان

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية لوكالة فرانس برس "ندعو روسيا العدول عن الطرد الذي لا أساس له للدبلوماسيين الأميركيين" و"ندرس ردنا". يأتي هذا الإعلان في الوقت الذي سلمت فيه موسكو للتو السفير الأمريكي جون سوليفان ردها المكتوب على مقترحات واشنطن بشأن الأمن الأوروبي كما اتهمت الحكومة الأمريكية روسيا بالتوجه "لغزو وشيك" لأوكرانيا.

وأكد المتحدث الأمريكي أن هذا الطرد "مجاني" و"نعتبره تصعيدا". وكان لدى بارتل جورمان "تأشيرة صالحة" و"لم تنته" فترة عمله. وشدد على أنه "الآن أكثر من أي وقت مضى، من الأهمية بمكان أن يكون لدى بلداننا الموظفون الدبلوماسيون اللازمين في مواقعهم لتسهيل الاتصال بين حكومتينا".

وأضاف "وجدنا أن تصرفات روسيا نقلت مهمة الولايات المتحدة في روسيا إلى مستويات أقل بكثير من البعثة الروسية في الولايات المتحدة"، حيث انخرطت القوتان المتنافستان منذ فترة طويلة في عمليات طرد متبادل للدبلوماسيين وسط تدهور متزايد في العلاقات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم