روسيا تدّعي أن قوات أوكرانية حاولت اقتحام حدودها وتعلن قتل 5 "مخربين"

قوات روسية خلال تدريبات مشتركة مع بيلاروسيا
قوات روسية خلال تدريبات مشتركة مع بيلاروسيا © رويترز

أعلن الجيش الروسي الاثنين 02/21 أنه قتل خمسة مخرّبين جاءوا من أوكرانيا إلى الأراضي الروسية، وأن مركبتين عسكريتين أوكرانيتين حاولتا عبور الحدود أيضا، وفق ما أفادت الوكالات الروسية بينما نفت كييف هذه الأخبار.

إعلان

وقال الجيش الروسي "خلال المعارك، تمّ القضاء على خمسة أشخاص ينتمون إلى مجموعة مخربين وإلى الاستخبارات بعدما انتهكوا الحدود الروسية" مؤكدا أن الحادث وقع في منطقة روستوف الساعة 06,00 صباحا (03,00 ت غ) قرب منطقة ميتياكينسكايا.

ودخلت مركبتان قتاليتان تابعتان للقوات المسلحة الأوكرانية (إلى روسيا) من أوكرانيا لإجلاء مجموعة المخربين إلى أوكرانيا عبر الحدود"، وفق الجيش. ولفت إلى أنه لم يصب أي جندي أو عنصر من حرس الحدود الروسي في تلك العملية. وفي الصباح، أكدت روسيا أن قذيفة أطلقت من الأراضي الأوكرانية دمرت مركزا حدوديا روسيا في منطقة روستوف، وهو ما نفته أوكرانيا.

وقال أنتون غيراشتشينكو وهو مسؤول كبير في وزارة الداخلية الاوكرانية للصحافيين "لم يعبر أحد من جنودنا الحدود مع روسيا ولم يقتل أي منهم اليوم" الاثنين.

ويتّهم الغرب موسكو بحشد 150 ألف جندي عند حدود اوكرانيا استعدادا لشنّ هجوم محتمل على جارتها. وتخشى الدول الغربية من أن يشكل تصاعد حدّة المعارك على خطّ الجبهة، ذريعة لروسيا لغزو أوكرانيا. وتصاعدت حدّة المعارك بين الجيش الأوكراني والانفصاليين الموالين لروسيا والمدعومين من موسكو منذ ثلاثة أيام في شرق أوكرانيا، وهي منطقة واقعة عند الحدود الروسية الجنوبية الغربية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم