سرقت ألماساً بـ4.9 مليون يورو فحكمت عليها المحكمة بدفع غرامة 293 يورو فقط

لولو لاكاتوس خلال محاكمتها في لندن
لولو لاكاتوس خلال محاكمتها في لندن © أ ف ب

قضت محكمة بريطانية على امرأة سرقت سبعة ألماسات بقيمة 4.9 مليون يورو بدفع غرامة 293 يورو فقط بالإضافة إلى عقوبة بالسجن.

إعلان

قالت صحيفة إندبندنت إن لولو لاكاتوس (60 عاماً) التي سرقت الأحجار الكريمة في لندن عام 2016 ستسدد 293 يورو فقط بالإضافة إلى السجن خمس سنوات ونصف.

وتظاهرت السارقة رومانية الأصل وتقيم في سانت بريوك في بريطانيا في ذلك الوقت بأن اسمها "آنا" وانتحلت صفة خبيرة أرسلها مشترون روس أثرياء لتقييم الألماس لدى تجار المجوهرات لدى مجموعة "بوديلز".

وكان من المقرر وضع الأحجار الكريمة في صندوق مغلق وحفظها في متجر لندن الجديد في شارع بوند ستريت في انتظار تحويل الأموال والتي لم يتم تحويلها أبداً.

في 10 آذار/مارس 2016، سجلت كاميرات المراقبة في قبو المتجر خفة يد لاكاتوس حين قامت بوضع الصندوق في حقيبتها ثم خرجت وغادرت الأراضي البريطانية باتجاه فرنسا. وعندما تم فتح الصندوق في المتجر في اليوم التالي، لم يكن يحتوي إلا على حصى صغيرة، وهي عملية وصفها الدعي العام البريطاني بـ"مؤامرة على اعلى مستوى من التطور".

وخلال جلسة استماع في محكمة ساوثوارك كراون بشأن الجريمة، تقرر تسليم لاكاتوس إلى فرنسا. كما وجدت المحكمة أن المبلغ الوحيد الذي يمكن أن تدفعه هو 293 يورو و57 سنتاً تم العثور عليها يوم اعتقالها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية