فرنسا تغلق أجوائها أمام الطيران الروسي و"إيرفرانس" تعلق الرحلات مع روسيا

طائرة تابعة للخطوط الجوية الروسية
طائرة تابعة للخطوط الجوية الروسية © فليكر (Dustin Hackert)

قررت فرنسا إغلاق مجالها الجوي في وجه "الطائرات وشركات الطيران الروسية" اعتباراً من مساء الأحد وتنضم باريس بذلك إلى العديد من الدول الأوروبية التي اختارت فرض حظر طيران على روسيا بسبب غزوها لأوكرانيا.

إعلان

بولندا والتشيك وإستونيا وبلغاريا وفنلندا والدنمارك وألمانيا ومولدوفا وبريطانيا وبلجيكا ولوكسمبورغ أصدرت جميعها قرارات بحظر الطيران الروسي وإغلاق مجالها الجوي.

وكان الاتحاد الأوروبي قد اقترح إغلاق أجواء القارة أمام الطائرات الروسية وحظر جميع الطائرات التابعة للروس والمسجلة في روسيا أو التي تسيطر عليها المصالح الروسية.

وأعلنت الخطوط الجوية الفرنسية أنها قررت تعليق خدماتها والتحليق فوق روسيا اعتباراً من 27 شباط/فبراير وحتى إشعار آخر". وقالت الشركة إن الإجراء الذي يتضمن "تعليق الرحلات الجوية من وإلى موسكو وسانت بطرسبرغ".

ردًا على ذلك، قررت روسيا أيضًا حظر التحليق فوق أراضيها مما يجبر شركات الطيران الأوروبية على مراجعة جداول رحلاتها وخاصة باتجاه آسيا.

واختارت شركة الخطوط الجوية الفرنسية "تعليقًا مؤقتًا للرحلات الجوية من وإلى الصين وكوريا واليابان" وقالت إنها تدرس "خيارات خطة الطيران لتجنب الأجواء الروسية امتثالا لتوجيهات السلطات الفرنسية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم