أكثر من 100 ألف لاجئ فروا من أوكرانيا خلال الساعات الـ24 الماضية

لاجئون بعد فرارهم من أوكرانيا
لاجئون بعد فرارهم من أوكرانيا © أ ف ب

انضم نحو 100 ألف لاجئ خلال 24 ساعة إلى اللاجئين الفارين من القتال في أوكرانيا بعد أكثر من أسبوعين على بدء الغزو الروسي، وفقاً لآخر إحصاء للأمم المتحدة  يوم الأحد 13 مارس 2022. 

إعلان

2,698,280 لاجئًا

أحصت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين 2,698,280 لاجئًا من أوكرانيا على موقعها الإلكتروني المخصص لهذه المسألة حتى الساعة 11,00 ت غ. ويزيد هذا العدد بـ 100,733 شخصًا عن الحصيلة السابقة يوم السبت. 

ويُعدّ هذا النزوح أكبر هجرة جماعية للاجئين في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، بحسب المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي. 

وأشارت تقديرات أولية للأمم المتحدة إلى أن أربعة ملايين شخص قد يغادرون أوكرانيا هربًا من الحرب، وهو رقم قد يرتفع، بحسب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. 

قبل بدء الغزو، بلغ عدد سكان أوكرانيا نحو 37 مليون نسمة في المناطق الخاضعة لسيطرتها، باستثناء شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا والمناطق الانفصالية الموالية لروسيا في الشرق.

 بولندا

تستضيف بولندا وحدها أكثر من نصف عدد اللاجئين الذين فروا منذ بدء الغزو الروسي.

بلغ العدد الاجمالي للاجئين 1,655,503 في بولندا، وفقًا لتعداد مفوضية الأمم المتحدة للاجئين. 

وأعلن حرس الحدود البولنديون الأحد، أن 1,675,000 شخص فارين من الصراع في أوكرانيا دخلوا إلى  بولندا منذ 24 شباط/فبراير. 

قبل الأزمة، كانت بولندا تستقبل نحو 1,5 مليون أوكراني جاء معظمهم للعمل في هذا البلد العضو في الاتحاد الأوروبي.

المجر

استقبلت المجر 246,206 اشخاص حتى 12 آذار/مارس، وفقًا لمفوضية اللاجئين، أي بزيادة 10000 شخص عن الحصيلة السابقة يوم الجمعة.  

تضم البلاد خمسة مراكز حدودية مع أوكرانيا وحولت الكثير من المدن الحدودية مثل زاهوني المباني العامة إلى مراكز إغاثة، حيث يأتي مدنيون مجريون لتقديم الطعام أو المساعدة.

سلوفاكيا

فر نحو 195,980 شخصًا من أوكرانيا ولجأوا إلى سلوفاكيا، حتى السبت، وفق ما نشرت المفوضية، أي بزيادة 10000 شخص أيضاً عن الحصيلة السابقة يوم الجمعة. 

روسيا

بحلول يوم الخميس 10 مارس 2022 ، لجأ 106 آلاف شخص أتوا من أوكرانيا، إلى روسيا.

وتشير المفوضية السامية لشؤون اللاجئين إلى أنه في الفترة الواقعة بين 18 و23 شباط/فبراير، عبر 96 ألف شخص من المنطقتين الانفصاليتين المواليتين لموسكو، دونيتسك ولوغانسك، إلى روسيا.

مولدافيا

بعد وصولهم إلى مولدافيا الدولة الصغيرة التي يبلغ عدد سكانها 2,6 مليون نسمة وهي واحدة من الأفقر في أوروبا، يواصل قسم من اللاجئين طريقهم إلى رومانيا أو المجر، غالباً للانضمام إلى أفراد من أسرهم.

وأكد السلطات أن 284,436 شخصاً دخلوا إلى مولدافيا من أوكرانيا فيما غادرها 85,362. 

وقالت مفوضية اللاجئين إن مولدافيا استقبلت 104,929 لاجئاً، وفق إحصاءات صدرت الخميس. 

رومانيا

لم تحدث المفوضية احصاءاتها بشأن رومانيا. 

كانت قدرت عدد اللاجئين بنحو 85 ألفا في 8 مارس/آذار. وعلى غرار مولدافيا، يواصل عدد كبير منهم طريقهم لدى شعورهم بالأمان.

وقالت السلطات الرومانية إن 16676 أوكرانياً دخلوا السبت أي بزيادة 2 بالمئة منهم 7203 دخلوا مباشرة من أوكرانيا. وسجلت السلطات دخول 397,542 شخصاً منذ 24 شباط/فبراير، ولم تنشر عدد المغادرين.  

في دول أخرى

ذكرت المفوضية أن أكثر من 304 آلاف شخص بقليل واصلوا طريقهم بعد عبور الحدود الأوكرانية، إلى دول أوروبية أخرى، بحسب إحصاء صدر يوم  الجمعة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم