أستراليا تمنع تصدير أكسيد الألمنيوم والبوكسيت إلى روسيا

رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون
رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون © رويترز

فرضت أستراليا الأحد 20 مارس 2022 عقوبات اقتصادية جديدة على روسيا ردا على غزوها لأوكرانيا بحظر صادرات أكسيد الألمنيوم (الألومينا) والبوكسيت فورا، وتعهدت بتقديم المزيد من الأسلحة والمساعدات الإنسانية في كييف. 

إعلان

يهدف الحظر المفروض على هذه الصادرات إلى الإضرار بإنتاج الألمنيوم في روسيا التي تستورد من أستراليا 20 بالمئة من احتياجاتها من أكسيد الالمنيوم.

ويأتي هذا الإعلان بعد أيام من قرار كانبيرا معاقبة الثري الروسي أوليغ ديريباسكا مؤسس مجموعة الألمنيوم العملاقة "روسال" التي تمتلك حصة في شركة "كوينزلاند ألومينا ليمتد" الأسترالية. 

ووعدت هذه الشركة المملوكة ل"روسال" والمجموعة الانكليزية الاسترالية العملاقة للمناجم "رينو تينتو" بقطع كل علاقاتها التجارية مع روسيا. 

وقال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون إن حكومته تعمل بالتعاون مع حلفائها "لممارسة أقصى قدر من الضغط على نظام بوتين للانسحاب من أوكرانيا"، موضحا أن كانبيرا فرضت 476 عقوبة ضد أفراد ومؤسسات روسية منذ بدء غزو أوكرانيا. 

وأعلن موريسون أن أستراليا ستتبرع بسبعين ألف طن من الفحم الحراري لأوكرانيا تلبية لطلب كييف.

وقال رئيس الوزراء الاسترالي "نتفهم أن هذا يمكن أن يوفر الطاقة لما يصل إلى مليون منزل". كما ستقدم أستراليا إلى أوكرانيا ثلاثين مليون دولار أسترالي (20 مليون يورو) كمساعدات إنسانية، غلى جانب مساعدات عسكرية إضافية بقيمة 21 مليون دولار أسترالي بما في ذلك تأمين ذخيرة ودروع واقية.

في الأسابيع الأخيرة، وافقت الحكومة على منح حوالى خمسة آلاف تأشيرة دخول للاجئين الأوكرانيين، حسب موريسون. 

وسيتمكن هؤلاء من الحصول على تأشيرة إنسانية لمدة ثلاث سنوات، مما يسمح لهم بالعمل والدراسة والوصول إلى النظام الصحي في البلاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم