واشنطن تضع مكافأة 5 ملايين دولار لمن يقدم معلومات عن الأوليغارشية الروسية

بوتين مع الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش في موسكو عام 2005
بوتين مع الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش في موسكو عام 2005 © أ ف ب

شرعت الولايات المتحدة في مطاردة الأوليغارشية الروسية بتجميد أصولها وثرواتها في سعي لتشديد الضغوط على الرئيس فلاديمير بوتين. وأطلقت الحكومة برنامجاً يقدم مكافآت تصل إلى 5 ملايين دولار مقابل الحصول على معلومات عن الأغنياء الروس.

إعلان

اتخذت الحرب المالية التي تشنها الدول الغربية ضد روسيا منعطفاً جديداً الأربعاء مع إطلاق الحكومة الأمريكية برنامجاً لمصادرة أموال الأوليغارشيين الروس، وذلك بعد مصادرة يختين روسيين بملايين الدولارات في إسبانيا والبدء في البحث عن اليخوت والطائرات الخاصة والشقق الفاخرة التي يملكونها في أوروبا.

ولكن مع إطلاق الخطة الأمريكية الجديدة التي أقرت في الأصل في الأيام الأخيرة لإدارة ترامب، تحث الولايات المتحدة صراحة مواطنيها على الإبلاغ عن الأغنياء المقربين من بوتين وتقديم معلومات تؤدي إلى مصادرة الأصول "المرتبطة بالفساد الذي تتورط فيها حكومة الاتحاد الروسي" مقابل مكافأة تصل إلى 5 ملايين دولار.

ورغم أن الخطة لا تزال غامضة إلى حد ما، إلا أن البيت الأبيض أشار إلى تحديد المكافآت سيتم "على أساس كل حالة على حدة". وتم إضفاء الطابع الرسمي على البرنامج ودخل حيز التنفيذ اعتباراً من 16 آذار/مارس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم