البابا يقود صلاة عالمية من أجل السلام بين روسيا وأوكرانيا

البابا فرنسيس
البابا فرنسيس © رويترز

قاد البابا فرنسيس الأساقفة الكاثوليك في العالم يوم الجمعة 25 مارس 2022 في صلاة من أجل السلام بين روسيا وأوكرانيا، قائلا إن العالم نسي مآسي القرن العشرين ولا يزال تحت تهديد الحرب النووية.

إعلان

قاد فرنسيس القداس في كنيسة القديس بطرس. في نفس الوقت تقريبا، كان آلاف الأساقفة في الكاتدرائيات والكنائس في أنحاء العالم يقرأون نفس الصلاة باللغات المحلية، مما يجعلها واحدة من أشد الأحداث الكنسية دقة من حيث التنسيق في التاريخ الحديث.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم