مصادر غربية وأوكرانية: جنود روس يدهسون ضابطهم بدبابة بعد تكبد وحدتهم خسائر كبيرة

قوات روسية في محيط مدينة ماريوبول
قوات روسية في محيط مدينة ماريوبول © رويترز

قام جنود روس بدهس أحد ضباطهم بدبابة وذلك بعد تكبد وحدتهم عددًا كبيرا من الخسائر خلال القتال ضد القوات الأوكرانية، وفقًا لمسؤولين غربيين وأوكرانيين.

إعلان

وأفادت المصادر أن الكولونيل يوري ميدفيديف أصيب بجروح بالغة في ساقه جراء الهجوم، الذي وقع بعد مقتل أو إصابة ما يقرب من نصف جنود لواءه البالغ قوامه 1500 جندي في سلسلة من الاشتباكات في الأسابيع الأولى من الحرب.

فقد خاضت هذه الوحدة قتالا عنيفا في ماكاريف القريبة من كييف، والتي كانت القوات الروسية تحاول السيطرة عليها في محاولة لتطويق العاصمة الأوكرانية، لكن الجيش الأوكراني تمكن من استعادتها من أيدي الروس.

يشار إلى أن ميدفيديف نقل على إثر إصابته جواً إلى بيلاروسيا حيث تلقى العلاج، وقد تم منحه وساماً عسكرياً روسياً.

يذكر أن ما من مصدر مستقل أكد هذا الخبر، لكن لقطات فيديو نشرها الزعيم الشيشاني وحليف بوتين رمضان قديروف أظهر نقل ميدفيديف إلى المستشفى.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية