مدنيون أوكرانيون يسممون 500 جندي روسي بواسطة الفطائر والكحول

جنود روس في ماريوبول الأوكرانية
جنود روس في ماريوبول الأوكرانية © رويترز

قام مدنيون أوكرانيون في بلدة إيزيوم شرق البلاد بتسميم حوالي 500 جندي روسي بالفطائر السامة والكحول وأعلنت كييف عن مقتل جنديين روسيين ونقل 28 آخرين إلى العناية المركزة بسبب التسمم.

إعلان

قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية في 3 نيسان/أبريل إنه وفقاً لجهاز المخابرات الأوكراني، قام مواطنون أوكرانيون بتسميم جنود من الفرقة الثالثة المدفعية في الجيش الروسي. ويشير التقرير إلى أن 500 منهم تم نقلهم إلى المستشفى بسبب التسمم الكحولي.

كما ورد أن الأوكرانيون وزعوا فطائر مسمومة أدت لوفاة جنديين بالإضافة إلى نقل 28 آخرين إلى المستشفى. ووصفت روسيا هذه الحوادث بأنها وقعت نتيجة "إصابات غير قتالية".

وأوضحت وزارة الدفاع الأوكرانية أن "الأوكرانيين يقاومون المحتلين بكل الوسائل المتاحة"، مما يشير إلى تورط محتمل للمواطنين في تسمم الجنود الروس، وقالت إنه "وفقاً للمعلومات المتاحة، فإن سكان منطقة إيزيوم" سمموا "الروس من الفرقة الثالثة بالفطائر السامة".

تأتي هذه الأحداث في أعقاب نشر صور مروعة لجثث نساء وأطفال ومسؤولين محليين تم العثور عليهم في بلدة بوتشا الصغيرة بعد انسحاب القوات الروسية.

وكانت معظم الجثث تحمل آثار تعذيب وأثارت الصور حفيظة المجتمع الدولي الذي دعا إلى معاقبة المسؤولين عما وصف بـ"جرائم الحرب".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم