تقارير: واشنطن تبحث إمكانية زيارة بايدن لأوكرانيا أو إرسال وفد رفيع المستوى

الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدن © أسوشيتد برس

هل يزور الرئيس الأمريكي جو بايدن كييف للقاء الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على غرار غيره من قادة الدول؟ رغم التحفظ الأمريكي على الأمر منذ بدء الغزو الروسي، فإن تقارير ترجح أن واشنطن على طريق اتخاذ خطوة جريئة في هذا الميدان.

إعلان

ذكرت صحيفة "بوليتيكو" أن البيت الأبيض يفكر في تقديم دعم دبلوماسي كبير لأوكرانيا من خلال إرسال وفد رفيع المستوى للتأكيد على دعم الولايات المتحدة.

وإذا قررت الإدارة الأمريكية إرسال الوفد فأنه لن يكون هناك إعلان مسبق لأسباب أمنية كما أن توقيت أي رحلة محتملة لن يكون مؤكداً، كما أن احتمال اتخذا هكذا خطوة يبقى ضعيفاً بسبب الطبيعة المتغيرة للحرب.

وكان بايدن قد زار العاصمة الأوكرانية آخر مرة بصفته نائباً للرئيس باراك أوباما في كانون الثاني/يناير 2017 قبل ثلاثة أيام من مغادرته منصبه، وكانت تلك زيارته الرسمية السادسة للبلد بعد ضم روسيا لشبه جزيرة القرم في عام 2014.

وبعد زيارة لبايدن ونائبته كامالا هاريس إلى بولندا، توقع كثيرون أنهما سيكملان الطريق ويذهبا إلى أوكرانيا لكن ذلك لم يحصل في حينه.

وزار زعماء أوروبيون مثل رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والمستشار النمساوي كارل نهامر ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين زيلينسكي أوكرانيا وكذلك فعل رؤساء ورؤساء وزراء دول في أوروبا الشرقية والبلطيق.

وقال مسؤولان أمريكيان لـ"بوليتيكو" إنه كان من المرجح أن يذهب وزير الخارجية أنطوني بلينكين أو وزير الدفاع لويد أوستن إلى أوكرانيا.

وتأتي هذه التقارير بعد أن وعدت الولايات المتحدة بتقديم 800 مليون دولار إضافية كمساعدة عسكرية لأوكرانيا مما جعل إجمالي المساعدات الأمريكية يتجاوز 3 مليارات دولار منذ وصول إدارة بايدن إلى السلطة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم