الأمير هاري وزوجته ميغن زارا الملكة إليزابيث خلال توقفهما في بريطانيا

الأمير هاري وخطيبته ميغن ماركل
الأمير هاري وخطيبته ميغن ماركل © رويترز

زار الأمير هاري يوم الخميس 15 أبريل 2022 جدته الملكة إليزابيث الثانية ترافقه زوجته ميغن خلال توقف في بريطانيا في طريقهما إلى لاهاي، على ما أعلن ناطق باسم الزوجين.

إعلان

ويتوجه الزوجان إلى هولندا لحضور ألعاب "إنفيكتس غايمز" الرياضية المخصصة للمحاربين القدامى الجرحى والمعوقين والتي أسسها الأمير هاري وتُفتتح هذا الأسبوع. 

وافاد عدد من وسائل الإعلام بأن الزوجين زارا الملكة في قصر ويندسور الذي تقيم فيه راهناً ويقع على بعد نحو 40 كيلومتراً من لندن. وجاءت الزيارة قبل ايام قليلة من عيد ميلاد إليزابيث السادس والتسعين.

وهذه المرة الأولى يأتي فيها هاري (37 عاماً) وميغن (40 عاماً) معاً إلى بريطانيا منذ انسحابهما المدوّي من العائلة المالكة قبل عامين ونصف عام، وانقالهما إلى ولاية كاليفورنيا حيث يعيشان راهناً. 

واعتبرت صحيفة "ذي صن" أن الأمير هاري أظهر "استهانة" بالملكة إليزابيث الثانية لتغيّبه في نهاية آذار/مارس عن صلاة الجناز التذكارية التي أقيمت عن راحة نفس جده الأمير فيليب الذي توفي قبل سنة عن عمر يناهز التاسعة والتسعين.  

وقال ناطق باسم الزوجين لدى إعلانه يومها تغيبهما عن الجناز، إنهما يأملان في ان يزورا قريباً الملكة فيما تُقام في مطلع حزيران/يونيو المقبل احتفالات تستمر أياماً بمرور 70 عاماً على توليها التاج.

وأدى انسحاب الأمير هاري من العائلة المالكة إلى توقف تلقائي للحماية الأمنية التي كان يحظى بها والممولة من أموال المكلّفين البريطانيين.  

واقترح هاري أن تكون الحماية على نفقته الخاصة، وطعن أمام القضاء في رفض وزارة الداخلية البريطانية عرضه هذا. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم