وصول ثلاث سفن حربية تابعة للناتو إلى فنلندا للمشاركة في تدريبات عسكرية

طراد أمريكي تابع لقوة من حلف شمال الأطلسي
طراد أمريكي تابع لقوة من حلف شمال الأطلسي © أسوشيتد برس

وصلت ثلاث سفن حربية تابعة لحلف شمال الأطلسي إلى ميناء توركو في جنوب غرب فنلندا الاثنين للتدريب مع البحرية الفنلندية حيث تدرس هلسنكي إمكانية الانضمام إلى التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وسط تصاعد التوتر مع روسيا بشأن أوكرانيا.

إعلان

وقالت قوات الدفاع الفنلندية في بيان إن التدريبات التي تستغرق يومين، والمقرر أن تبدأ في 28 أبريل نيسان وتشمل سفنا حربية من لاتفيا وإستونيا وهولندا، ستعد السفن الفنلندية للمشاركة في قوات الرد التابعة لحلف شمال الأطلسي في عام 2022 والتركيز على "مكافحة الألغام والعمل في إطار متعدد الجنسيات".

وأشارت رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين في 13 أبريل نيسان إلى أن بلادها ستتخذ قرارا في الأسابيع القليلة المقبلة بشأن ما إذا كانت ستقدم طلبا للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي، مما أثار ردا غاضبا من روسيا.

وتتمتع فنلندا وجارتها السويد بصلات وثيقة مع حلف شمال الأطلسي، لكنهما أحجمتا عن الانضمام إلى الحلف المكون من 30 دولة والذي تأسس عام 1949 لمواجهة الاتحاد السوفيتي خلال الحرب الباردة. وقالت مارين إن خيار الانضمام إلى الحلف يجب أن يتم تحليله بعناية لكن كل شيء تغير منذ غزو القوات الروسية لأوكرانيا في 24 فبراير شباط. وتشترك فنلندا في حدود برية بطول 1300 كيلومتر مع روسيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم