شاهد: أوكرانيا تنشر فيديو لتدمير سفينتين عسكريتين روسيتين قرب جزيرة الثعبان

صورة من عام 2014 لسفينة دورية تابعة للبحرية الروسية (يسار) تبحر بالقرب من الطراد الصاروخي موسكفا الراسي في سيفاستوبول بالقرم
صورة من عام 2014 لسفينة دورية تابعة للبحرية الروسية (يسار) تبحر بالقرب من الطراد الصاروخي موسكفا الراسي في سيفاستوبول بالقرم © أ ف ب

أكّد الجيش الأوكراني الاثنين 2 أيار – مايو 2022 أنّه دمّر زورقي دورية روسيين قرب جزيرة الثعبان في البحر الأسود والتي أصبحت رمزًا للمقاومة الأوكرانية منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 شباط/فبراير.

إعلان

وكتب القائد العام للقوات المسلحة الأوكرانية فاليري زالوجني على فيسبوك في منشور مرفق بمقطع فيديو يظهر فيه زورقان يُضربان بصاروخين منفصلين "دُمّرت سفينتان روسيتان من طراز رابتور اليوم قرب جزيرة الثعبان".

وقال إن "بيرقدار تعمل"، مشيرًا إلى استخدام هذه الطائرة القتالية بدون طيار التي تمّ تطويرها في تركيا، خلال الضربتين. ولم تؤكّد موسكو هذه الأنباء.

تعدّ قوارب الدورية الروسية من فئة رابتور من بين أسرع قوارب البحرية الروسية بحيث تصل سرعتها القصوى إلى 90 كيلومترًا بالساعة. ويمكن لهذه القوارب أن تحمل ما يصل إلى 20 جنديًا بالإضافة إلى طاقم مكون من ثلاثة أشخاص.

وأصبحت جزيرة الثعبان رمزًا في أوكرانيا إذ في اليوم الأول من النزاع، وفي تواصل عبر أجهزة اللاسلكي انتشر تسجيل على نطاق واسع يرد فيه حرس الحدود الأوكرانيون في جزيرة الثعبان الصغيرة "اذهبي إلى الجحيم!"، بوجه سفينة روسية حضتهم على الاستسلام.

وحقق هذا التسجيل انتشارا كبيرا حول العالم وشكّل عنوانا للمقاومة الأوكرانية، حتى أنه ظهر على اللافتات أثناء تظاهرات الدعم في الخارج وبات الآن موجودا على طوابع.

بعد هذا التسجيل، قصفت السفينة الجزيرة وسيطر الروس عليها وتمّ أسر الجنود الأوكرانيين. وأُفرج عنهم لاحقًا في عملية تبادل أسرى مع موسكو.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم