بايدن خلال زيارة مصنع لصواريخ جافلين: نحو إقرار 33 مليار دولار مساعدات لأوكرانيا

صاروخ جافلين الأمريكي المضاد للدبابات
صاروخ جافلين الأمريكي المضاد للدبابات © أ ف ب

طالب الرئيس الأميركي جو بايدن الثلاثاء، خلال زيارته موقعاً لإنتاج صواريخ جافلين المضادّة للدروع، الكونغرس بأن يقرّ "بسرعة" تمويلاً إضافياً بقيمة 33 مليار دولار بهدف زيادة المساعدة العسكرية لأوكرانيا لتمكينها من مواجهة الجيش الروسي.

إعلان

وقال بايدن من تروي (ألاباما، جنوب) حيث زار مصنعاً للوكهيد مارتن "نحن بحاجة إلى المزيد من الأموال لضمان استمرار الولايات المتحدة في إرسال الأسلحة" وتقديم "المساعدة الإنسانية" لأوكرانيا. وإذ ناشد الرئيس الأميركي المشرّعين الموافقة على هذه الحزمة الإضافية البالغة فيمتها 33 مليار دولار، أضاف "أطلب من الكونغرس التصويت بسرعة على هذا التمويل".

وقال بايدن مخاطباً عمال المصنع إنّ "هذه الأسلحة التي لمستها أيديكم، ستصبح بين أيدي الأبطال الأوكرانيين وستحدث فرقا. هذا شيء يمكنكم ويجب أن تفتخروا به كل يوم". وأضاف "أنتم تسمحون للأوكرانيين بالدفاع عن أنفسهم، ولكي أكون صريحاً، إنّها تحوّل الجيش الروسي في مناسبات كثيرة إلى أضحوكة".

واعتبر الرئيس الأميركي أنّ "هذه المعركة لن تكون زهيدة الثمن، لكنّ الرضوخ للعدوان سيكون أكثر كلفة". وقال "بنينا الأسلحة والمعدات التي ساعدت في الدفاع عن السيادة والحرية في أوروبا قبل سنوات. وهذا يحدث مجدّداً اليوم". وصاروخ جافلين سلاح مضادّ للدبّابات يطلق من على الكتف وقد أصبح رمزا للمقاومة الأوكرانية والمساعدات الغربية، خصوصاً الأميركية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم