أوكرانيا تتهم روسيا بخطف 1.2 مليون من مواطنيها وواشنطن تتحدث عن "معسكرات اعتقال"

"من أجل روسيا"، لوحة لبوتين في غروزني
"من أجل روسيا"، لوحة لبوتين في غروزني © أسوشيتد برس

قالت الولايات المتحدة إن مواطنين أوكرانيين يتم نقلهم رغماً عنهم إلى روسيا حيث تشير بعض التقارير إلى أن أكثر من مليون شخص قد اختطفوا من قبل القوات الروسية.

إعلان

وبحسب المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي الثلاثاء فإن لدى واشنطن مؤشرات على أن مواطنين أوكرانيين قد تم إبعادهم قسراً عن وطنهم وإرسالهم عبر الحدود إلى روسيا.

وقال كيربي للصحفيين "لا يمكنني التحدث عن عدد معسكرات الاعتقال أو كيف تبدو. لكن لدينا مؤشرات على أن الأوكرانيين يتم نقلهم ضد إرادتهم إلى روسيا."

ووصف كيربي هذه الأفعال بأنها "معدومة الضمير" و"ليست سلوكاً لسلطة مسؤولة".

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قد أعلن في أوائل نيسان/أبريل إن آلاف الأوكرانيين قد أرسلوا إلى الأراضي الروسية.

ووفقاً ليودميلا دينيسوفا، أمينة ديوان المظالم في أوكرانيا فإن هذا الرقم قد تضخم منذ ذلك الحين إلى أكثر من 1.19 مليون بينهم ما لا يقل عن 200 ألف طفل.

وامتنع كيربي عن وصف عمليات الترحيل بأنها "تطهير عرقي"، لكنه قال إن هناك أدلة كثيرة على "الوحشية الروسية" خلال الحرب. وتابع "في كل مرة تعتقد أنهم لا يستطيعون الهبوط إلى مستوى منخفض جديد ولكنهم يثبتون أنك مخطئ".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم