المخابرات البريطانية: روسيا خسرت على الأرجح ثلث القوة العسكرية التي تغزو أوكرانيا

دبابات ومدرعات روسية مدمرة قرب العاصمة كييف
دبابات ومدرعات روسية مدمرة قرب العاصمة كييف © أسوشيتد برس

قالت المخابرات العسكرية البريطانية إن روسيا ربما تكون خسرت ثلث قوة الغزو التي أرسلتها إلى أوكرانيا مع ارتفاع وتيرة القتال خاصة في شرق البلاد.

إعلان

وفي أحدث تقييم لها، قالت وزارة الدفاع البريطانية إن الغزو الروسي في شرق أوكرانيا "فقد زخمه" وأصبح الآن "متأخراً بشكل كبير عن الجدول الزمني المحدد".

وقال الأمين العام المنتدب لحلف شمال الأطلسي ميرتشا جيوانا إن الأوكرانيين أصبحوا الآن في وضع يسمح لهم بهزيمة الروس والفوز بالحرب وأضاف بأن "الغزو الروسي الوحشي يفقد الزخم".

وتابع "بدعم كبير من الحلفاء والشركاء بمليارات الدولارات، وبشجاعة الشعب والجيش الأوكرانيين، يمكن لأوكرانيا الفوز في هذه الحرب".

وزارة الدفاع البريطانية اعتبرت إنه على الرغم من التقدم الأولي على نطاق صغير في شرق أوكرانيا إلا أن روسيا فشلت في تحقيق أي مكاسب إقليمية كبيرة خلال الشهر الماضي بينما كانت تعاني من "مستويات عالية باستمرار من الاستنزاف".

وأضافت "روسيا تكبدت الآن على الأرجح خسائر بثلث القوة القتالية البرية التي تنفذ الغزو منذ شباط/فبراير".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية