بعد استراحة قصيرة: الإعلام الروسي يعاود التهديد بتدمير الدول بالصواريخ النووية

تجربة نووية أمريكية من عام 1952 في صحراء نيفادا
تجربة نووية أمريكية من عام 1952 في صحراء نيفادا © أسوشيتد برس

مجدداً، انطلقت على وسائل الإعلام الحكومية الروسية تهديدات نووية إضافية تعلقت هذه المرة بالولايات المتحدة، وتفاخر معلقون روس بأن الرئيس فلاديمير بوتين يمكنه أن يمحو الساحل الشرقي والغربي الأمريكي بأكمله بأربعة صواريخ فقط.

إعلان

وقال أليكسي زورافليف، عضو البرلمان الروسي، في تهديد على الإعلام الإثنين 30 أيار/مايو: "لن يتبقى شيء" على أي من السواحل الأمريكية بعد الضربات باستخدام الصاروخ الروسي الجديد "سارمات 2" وأن سحابة الفطر النووية ستكون "مرئية من المكسيك".

وهدد زورافليف مليوني أوكراني بالإبادة واصفاً إياهم بـ"النازيين الذين لا يمكن شفاؤهم".

وهو أحدث تهديد في سلسلة طويلة من التهديدات التي تصدرها وسائل الإعلام الروسية في محاولة لرفع معنويات الجيش وحشد الدعم الشعبي لغزو أوكرانيا.

كلام زورافليف جاء خلال حديث مع الصحافي يفغيني بوبوف في برنامج حواري على قناة روسيا الأولى الرسمية وكان يعلق على مقال نشرته شبكة سي بي إس نيوز الأمريكية أواخر نيسان/أبريل أجرى محاكاة لهجوم بقنبلة بحجم تلك التي أسقطت على هيروشيما في عام 1945 وقال إن من شأنها أن تحول مبنى إمباير ستيت الشهير إلى رماد وتدمر الكثير في حي مانهاتن.

لكن زورافليف سخر بالقول: "أنتم مضحكون للغاية. سأقول لكم باقتدار إنه لتدمير الساحلين الشرقي والغربي للولايات المتحدة بالكامل يلزم أربعة صواريخ من طراز "سارمات".

وتابع: "لا تخدعوا أنفسكم. ما يجب أن يقال هو أنه لن يتبقى شيء ولا يجب أن يكون لدى أحد أي أوهام بشأن ذلك. لن يكون أحد بخير".

لم يصدر الكرملين بعد مثل هذا التهديد بنفسه لكن بوتين حذر من أن الدول التي "تتدخل" في أوكرانيا ستواجه "عواقب لا مثيل لها في التاريخ".

ثم التفت زورافليف إلى الأوكرانيين وقال إن دراسة وجدت أن 40 في المائة منهم لا يؤيدون إزالة النصب التذكارية السوفيتية من الحرب العالمية الثانية وهو ما يحدث في بعض أجزاء من البلاد، وأن 36% ليس لديهم رأي و19% فقط يؤيدون.

واستنتج زورافليف إن الحد الأقصى البالغ 5 في المائة من الأوكرانيين غير قابل للشفاء وأضاف أن هذا يعني أن مليوني أوكراني يجب "نزع نازيتهم" بالكامل "مما يعني تدميرهم".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم