أوكرانيا تمنح جنسيتها لصحافي روسي بارز أدان "جريمة" الغزو الروسي

الصحافي الروسي البارز ألكسندر نيفزوروف
الصحافي الروسي البارز ألكسندر نيفزوروف © ويكيبيديا

قال مسؤول أوكراني كبير الجمعة 3 حزيران/يونيو إن بلاده منحت جنسيتها للصحافي الروسي البارز ألكسندر نيفزوروف الذي فر من روسيا مع زوجته بعد إدانته للغزو الروسي لأوكرانيا.

إعلان

وتسعى روسيا لاعتقال نيفزوروف وتتهمه بنشر معلومات كاذبة عما تقول موسكو إنه "عملية عسكرية خاصة" في أوكرانيا.

وقال أنطون جيراشينكو مستشار وزير الداخلية الأوكراني إن السلطات في كييف منحت الجنسية لنيفزوروف وزوجته ليديا اللذان هربا من روسيا في آذار/مارس 2022.

وأكد نيفزوروف إنه حصل على الجنسية الأوكرانية في بيان على تيليغرام قال فيه إن حرب روسيا "جريمة" وأن أوكرانيا ضحيتها.

وقال "أقف مع الضحية. أنا ممتن للغاية لأولئك المعذبين واليائسين والملطخين بالدماء في أوكرانيا الذين سمحوا لي بأخذ مكاني بينهم".

وفتحت السلطات الروسية تحقيقاً ضد نيفزوروف الذي تضم قناته على يوتيوب أكثر من 1.8 مليون مشترك بعد أن قال بأن القوات الروسية قصفت عمداً مستشفى للولادة في مدينة ماريوبول، وهو ما تنفيه موسكو.

وكانت روسيا قد أصدرت في آذار/مارس قانوناً يعاقب بالسجن 15 عاماً على نشر أخبار "كاذبة" عمداً عن الجيش الروسي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم