طائرة روسية عملاقة معطّلة ستدفع 100 ألف يورو غرامة لوقوفها في مطار تورونتو الكندي

طائرة أنتونوف -124
طائرة أنتونوف -124 © أسوشيتد برس

ذكرت وسائل الإعلام الكندية في 2 حزيران/يونيو إن طائرة شحن روسية معطلة عليها أن تدفع أكثر من 95 ألف يورو كرسوم لوقوفها في المطار.

إعلان

تعرضت طائرة أنتونوف -124، إحدى أكبر الطائرات في العالم، التابعة لشركة "فولغا دنيبر" الجوية الروسية، لغرامة شديدة في مطار تورنتو الدولي حيث يتوجب عليها دفع 1000 يورو في اليوم لتكاليف وقوفها في المطار.

ومع توقف الطائرة عن العمل وتعطلها منذ 27 شباط/فبراير، اضطرت شركة الطيران إلى صرف آلاف الدولارات للاحتفاظ بملكية الطائرة. وتعزى هذه الغرامة الضخمة إلى قرار وزير النقل الكندي عمر الغبرة منع أي طائرة مسجلة أو تابعة لروسيا من التحليق في أجواء البلاد بعد أيام قليلة من اندلاع الحرب في أوكرانيا.

وأكد المتحدث باسم وزير النقل الكندي هشام عيون بأن وضع الطائرة لن يتغير وأضاف إنها "غير قادرة على الاقلاع في المجال الجوي الكندي لأن ذلك سيكون انتهاكا للقانون". وقال إن الطائرة "لا تزال في مكانها ولا توجد خطط لإجراء اي تعديلات على وضعها في الوقت الحالي".

وحالة هذه الطائرة ليست الوحيدة من نوعها في العالم، فمنذ بداية الحرب قررت العديد من الدول مثل الولايات المتحدة حظر تحليق الطائرات الروسية فوق أراضيها. وتهدف هذه العقوبات إلى إضعاف روسيا وعزلها بتشديد القيود التي من شأنها أن تضعف السياحة بشكل كبير.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم