ماكرون يدعو الناتو إلى توجيه "رسالة وحدة وقوة" للدول الأعضاء فيه

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون © أسوشيتد برس

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الثلاثاء 28 حزيران – يونيو 2022 حلف شمال الأطلسي (ناتو) إلى إرسال "رسالة وحدة وقوة" خلال قمته يومَي الأربعاء والخميس في مدريد والتي يجب أن يُتّخذ خلالها قرار بشأن انضمام السويد وفنلندا إلى الحلف.

إعلان

وقال ماكرون خلال مؤتمر صحافي عقده مع انتهاء قمة مجموعة السبع في بافاريا "الرسالة التي يجب أن تصل من مدريد هي رسالة وحدة وقوة للدول الأعضاء فيه (ناتو) وتلك التي تطمح إلى الانضمام إليه والتي ندعم نهجها".

وأضاف "يجب أن نكون موحّدين في مدريد وموحّدين في دعم أوكرانيا وموحّدين في حزمنا وموحّدين في الدفاع والأمن للجانب الشرقي من تحالفنا".

وأشار ماكرون إلى أنه في "سياق الحرب في اوكرانيا، فإن أمن القارة الأوروبية على المحك".

وتعارض تركيا عضوية السويد وفنلندا في الناتو إذ تتهمهما بإيواء مسلحين من حزب العمال الكردستاني، وهي منظمة تعتبرها أنقرة "إرهابية"، وتدين وجود أنصار الداعية فتح الله غولن الذين يشتبه في أنهم دبروا محاولة انقلاب في تركيا في تموز/يوليو 2016، في البلدين.

على صعيد آخر، ندد ماكرون بالتثبيت "السخيف" لأسعار الكهرباء الذي يساهم في موجة التضخم ودر "أرباح غير معقولة" على الشركات المشغلة.

وأشار إلى أن ارتفاع الأسعار في كل أنحاء أوروبا "ضريبة من الخارج تأتي من خلال الغاز والكهرباء" منذ بداية الحرب في أوكرانيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم