"فورسيزونز" تسعى لامتلاك قصر تاريخي وسط روما وتحويله إلى فندق 6 نجوم

الوليد بن طلال آل سعود وبيل غيتس
الوليد بن طلال آل سعود وبيل غيتس © أسوشيتد برس / أ ف ب

يقوم الملياردير الأمريكي بيل غيتس حالياً بإتمام صفقة شراء قصر في العاصمة الإيطالية روما لتحويله إلى فندق فخم من فئة الست نجوم تابع لسلسلة "فورسيزونز" التي يشترك في امتلاكها مع الأمير السعودي الوليد بن طلال.

إعلان

ونقلت صحيفة "ديلي بيست" الأمريكية عن وثائق اطلعت عليها أن فنادق "فورسيزونز" دفعت 21 مليون دولار كدفعة مقدمة من أصل 170 مليون دولار لشراء قصر "ماريني" وهو مجمع مترامي الأطراف يعود إلى القرن السابع عشر على بعد خطوات من نافورة تريفي الشهيرة في روما.

ويرأس غيتس مجلس إدارة شركة Cascade Investment LLC المالكة لـ"فورسيزونز" بحصة 71.25% جنباً إلى جنب مع شركة المملكة القابضة التابعة للوليد بن طلال التي تملك الباقي.

ويتكون المجمع من أربع كتل منفصلة ويطل في احد جوانبه على ساحة سان سيلفسترو في وسط روما.

قبل عدة سنوات، تم تحويل جزء كبير من الطابق الأرضي إلى متجر "إيكيا"، بينما تستضيف الطوابق العليا كافيتريا تابعة لمجلس النواب الذي يقع على بعد بضعة شوارع.

بدأ بناء القصر دون أن يكتمل أبداً من قبل جيان لورنزو بيرنيني في عام 1650 وكان على مر السنين سكناً لسلسلة من النبلاء بالإضافة إلى شغله المحكمة البابوية في فترة معينة.

وتخطط "فورسيزونز" لإنفاق 120 مليون دولار لتجديد المبنى بحسب صحيفة "ديلي بيست"، ومن المتوقع أن يضم حوالي 100 غرفة وقاعة مؤتمرات وصالة رياضية ومنتجع صحي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم