الجيش الروسي يعلن انسحابه من جزيرة الثعبان الاستراتيجية "في بادرة حسن نية"

جزيرة الثعبان
جزيرة الثعبان AP

أعلن الجيش الروسي الخميس أنه انسحب من جزيرة الثعبان الأوكرانية الاستراتيجية في البحر الأسود التي احتلتها موسكو لكنها كانت تتعرض لقصف أوكراني في الأسابيع الأخيرة.

إعلان

وقالت وزارة الدفاع الروسية "في 30 حزيران/يونيو في بادرة حسن نية، انجزت القوات الروسية أهدافها المحددة في جزيرة الثعبان وسحبت كتيبتها منها" مشددة على أن من شأن هذه البادرة تسهيل صادرات الحبوب من أوكرانيا.

وكتب أندريه يرماك رئيس مكتب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على تويتر "لم تعد هناك قوات روسية على جزيرة سنيك. لقد قامت قواتنا المسلحة بعمل رائع".

وأكدت وزارة الدفاع الروسية انسحاب قواتها من الجزيرة ووصفته بأنه "بادرة حسن نية" وقالت إن القوات أنجزت المهام الموكلة إليها هناك.

وأضافت الوزارة أن هذه الخطوة تظهر أن روسيا لا تعرقل جهود الأمم المتحدة لفتح ممر إنساني لتصدير المنتجات الزراعية من أوكرانيا.

وحازت جزيرة سنيك، التي احتلتها روسيا في اليوم الأول من الغزو، اهتماما دوليا عندما رفض حرس الحدود الأوكرانيون المتمركزون هناك طلب سفينة حربية روسية منهم الاستسلام.

وكتبت القيادة العسكرية الجنوبية لأوكرانيا على موقع فيسبوك أنه بعد عملية ناجحة شملت استخدام وحدات صواريخ ومدفعية، أخلت القوات الروسية مواقعها فوق الجزيرة ورحلت على متن زورقين.

ولم يتسن لرويترز على الفور التحقق من الروايتين الأوكرانية والروسية.

وقال يرماك إن القوات المسلحة الأوكرانية طردت القوات الروسية من الجزيرة مضيفا أن ادعاء موسكو أن الانسحاب جاء بدافع حسن النية غير صحيح.

من ناحية أخرى، قال مسؤول محلي اليوم الخميس إن أول سفينة شحن غادرت ميناء بيرديانسك الأوكراني الذي تحتله روسيا في بحر آزوف شرقي أوكرانيا، بعد أن قالت روسيا إن الألغام أزيلت من الميناء وأنه مستعد لاستئناف شحن الحبوب.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم