غانتس: تصريحات عباس "بائسة وكاذبة" لكننا سنستمر في محادثات التنسيق الأمني

وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس
وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس © أسوشيتد برس

دافع وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس الأربعاء 08/17 عن لقاءاته برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس باعتبارها ضرورية لأمن إسرائيل وذلك بعد أن أثار عباس عاصفة من الجدل بتصريحاته في العاصمة الألمانية.

إعلان

وقال غانتس إن لقاءاته بعباس كانت "ضرورية بسبب التنسيق الأمني المستمر بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية"، وحث خصومه السياسيين على "عدم التلاعب سياسياً بأمن إسرائيل".

وأضاف خلال جولة في جنوب إسرائيل بعد اندلاع الصراع مع حركة الجهاد الإسلامي في غزة "نحن نتعامل مع واقع أمني وسياسي معقد رأينا تداعياته قبل أسبوع فقط في المنطقة".

ووصف غانتس تصريحات عباس في برلين التي قال فيها إن إسرائيل ارتكبت "50 محرقة" بحق الفلسطينيين بأنها "بائسة وكاذبة"، وقال "طالبته بسحبها وكان من الجيد أنه فعل".

وتابع غانتس "أسمع انتقادات لمحادثاتي ومحادثات المؤسسة الأمنية مع قيادة السلطة الفلسطينية وعلى الأرض. لكني سأستمر في فعل كل ما هو ضروري للحفاظ على الاستقرار الأمني وضمان حرية عمل دولة إسرائيل وقبل كل شيء حماية حياة الإنسان".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية