نساء فنلنديات يتضامنّ مع رئيسة الوزراء مارين وينشرن مقاطع فيديو راقصة

رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين
رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين © أسوشيتد برس

أظهرت نساء فنلنديات تضامنهن مع رئيسة الوزراء سانا مارين التي أثار نشر مقطع "راقص" لها الجدل الأسبوع الماضي، وذلك بأن نشرن مقاطع فيديو وهن يرقصن أيضاً.

إعلان

وطهرت على مواقع التواصل الاجتماعية مئات مقاطع الفيديو لنساء فنلنديات يرقصن ويحتفلن في إشارة مباشرة إلى فيديو مارين الذي ظهرت فيه ترقص وتحتفل مع صديقاتها.

ونشرت المقاطع مع هاشتاغ "تضامن مع سانا"، وذلك على الرغم من أن رئيسة الوزراء "استسلمت" أخيراً للانتقادات التي وجهت إليها. واتهمها بعض منتقديها بتعاطي المخدرات خلال تلك الحفلة الخاصة وهو ما رفضته مارين بشكل قاطع.

ومع ذلك، فقد أعلنت مارين في مؤتمر صحفي في 19 آب/أغسطس إنها خضعت لفحص المخدرات وإنها ستعلن نتائجه في الأيام القادمة.

وتنتشر في الصحافة الفنلندية مزاعم "اختراق روسي" لهاتف رئيسة الوزراء أو حساباتها على الشبكات الاجتماعية لخلق الاضطراب في البلاد التي تخلت عن حيادها التاريخي وتسعى إلى الانضمام إلى حلف الناتو.

في الوقت نفسه، شنت أوساط سياسية وصحافية هجوماً على تسريب الفيديو وردود الأفعال التي أدانت مارين باعتبار كل ذلك نقداً متحيزاً جنسياً ضد المرأة.

تتولى سانا مارين السلطة منذ كانون الأول/ديسمبر 2019 هي واحدة من رؤساء الحكومات النساء القلائل في أوروبا وأصغر شخص يقود حكومة في القارة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية