كييف تكافح لاستعادة الطاقة الكهربائية بالكامل بعد هجمات روسية

انقطاع كهرباء في كييف
انقطاع كهرباء في كييف AP - Andrew Kravchenko

تبذل أوكرانيا جهودا حثيثة لاستعادة التيار الكهربائي بشكل كامل يوم الثلاثاء بعد نحو أسبوع من موجة ضربات صاروخية روسية ألحقت أضرارا جسيمة بمنشآت للطاقة في أنحاء البلاد.

إعلان

وقالت شركة أوكرنيرجو المشغلة لشبكة الكهرباء الوطنية إن العجز في إنتاج الطاقة الكهربائية زاد بشكل طفيف اعتبارا من يوم الاثنين بعد الإغلاق الطارئ للعديد من محطات الطاقة وزيادة الاستهلاك مع حلول فصل الشتاء.

وأضافت الشركة في بيان على فيسبوك وتطبيق المراسلة تلغرام "اعتبارا من الساعة 11 صباحا يوم 29 نوفمبر، يوفر منتجو الكهرباء 70 بالمئة من استهلاك الكهرباء في أوكرانيا. العجز الحالي في إنتاج الطاقة الكهربائية يبلغ 30 بالمئة".

وتابعت "نؤكد أن العجز العام في شبكة توليد الطاقة ناجم عن سبع موجات من الهجمات الصاروخية الروسية على البنية التحتية للطاقة في البلاد".

وتنفذ روسيا من حين لآخر هجمات صاروخية على البنية التحتية للطاقة في أوكرانيا منذ أوائل أكتوبر تشرين الأول مع تراكم الأضرار في ظل انخفاض درجات الحرارة. وتسببت الموجة الكبيرة الأخيرة يوم الأربعاء الماضي في أضرار واسعة النطاق.

ومن المقرر أن يبحث وزراء خارجية حلف شمال الأطلسي في اجتماعهم في بوخارست هذا الأسبوع عن سبل للمساعدة في استعادة الكهرباء والحرارة في أوكرانيا.

وقالت شركة دي.تي.إي.كيه أكبر شركة خاصة لإنتاج الكهرباء في أوكرانيا أمس الاثنين إنها ستخفض إمدادات الكهرباء بنسبة 60 بالمئة لعملائها في كييف في الوقت الذي تقترب فيه درجات الحرارة من الصفر مئوية.

وطلبت الحكومة من المستهلكين الحفاظ على الطاقة للحيلولة دون اللجوء لمزيد من حالات انقطاع التيار الكهربائي الطارئة ومساعدة فرق العمل على إصلاح الأضرار.

وتقول أوكرانيا إن الهجمات التي تهدف إلى معاناة المدنيين تعتبر جريمة حرب. وتقول موسكو إنها تهاجم أهدافا عسكرية مشروعة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية