القضاء السويسري سيحاكم الداعية الإسلامي طارق رمضان في قضية اغتصاب

الداعية الإسلامي السويسري طارق رمضان
الداعية الإسلامي السويسري طارق رمضان AP - Michel Spingler

أحيل الداعية الإسلامي السويسري طارق رمضان إلى محكمة الجنايات في جنيف لتتم محاكمته بتهمة "الاغتصاب" و"الإكراه الجنسي"، كما أعلن مكتب المدعي العام الاثنين 12/05.

إعلان

وتتهم صاحبة الشكوى، التي أطلق عليها اسم "بريجيت" في وسائل الإعلام السويسرية، الداعية الشهير باستدراجها إلى غرفة فندق في جنيف مساء يوم 28 تشرين الأول/أكتوبر 2008 حيث زعمت أنه أخضعها لأفعال جنسية عنيفة مصحوبة بالضرب والسب.

"بريجيت" كانت قد اعتنقت الإسلام والتقت برمضان قبل ذلك ببضعة أشهر خلال توقيع كتاب ومؤتمر في أيلول/سبتمبر 2008. حصلت بين الطرفين مراسلات حميمة على الشبكات الاجتماعية قبل أن تعود "بريجيت" وتلتقي به مساء يوم الواقعة لتناول الشاي.

ولم يتمكن التحقيق في هذه القضية من إحراز تقدم كبير بسبب كون رمضان قيد الاحتجاز للمحاكمة في باريس بتهم اغتصاب أخرى. وكان قد وضع تحت الإشراف القضائي فور إطلاق سراحه في تشرين الثاني/نوفمبر 2018 ومُنع من مغادرة الأراضي الفرنسية. لذلك كان على المدعي العام السويسري أن ينتظر الضوء الأخضر من السلطات القضائية الفرنسية للاستماع إلى شهادته في باريس.

طارق رمضان، الذي قدم شكوى ضد "بريجيت" بتهمة "الافتراء"، اعترف بمقابلته للسيدة لكنه ادعى أنه لم يقدم على أي علاقة جنسية معها، بحسب محاميه.

في فرنسا، طلب مكتب المدعي العام في باريس في تموز/يوليو 2022 أن يُحاكم الداعية في محكمة الجنايات بتهم اغتصاب أربع نساء زُعم أنها ارتكبت بين عامي 2009 و2016. لكن في آب/أغسطس، طلب محاموه تعليق الحكم طالما كما لم تحكم محكمة الاستئناف في آراء الخبراء التي خلصت إلى أن "تأثير" قوي كان يمارسه رمضان على المدعيات الأربع.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية