وزير خارجية فنلندا: يجب أن ندرس احتمال الانضمام إلى الناتو من دون السويد

وزير الخارجية الفنلندي بيكا هافيستو
وزير الخارجية الفنلندي بيكا هافيستو AP - Virginia Mayo

أعلن وزير الخارجية الفنلندي الثلاثاء 24/01 أن على بلاده أن تدرس احتمال الانضمام إلى الحلف الأطلسي بدون السويد، في أول موقف من نوعه غداة استبعاد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إعطاء الضوء الأخضر لترشيح ستوكهولم.

إعلان

وقال بيكا هافيستو لشبكة التلفزيون العام "يلي" إن انضماما مشتركا لبلدي أوروبا الشمالية يبقى "الخيار الأول" لكن "علينا بالطبع تقييم الوضع، درس ما إذا كان أمر ما حصل سيمنع على المدى البعيد السويد من المضي قدما" معتبرا في الوقت ذاته أن "الوقت ما زال مبكرا لاتخاذ موقف".

إلى ذلك، قال هافيستو إن هناك حاجة إلى توقف مؤقت لبضعة أسابيع في المحادثات بين فنلندا والسويد وتركيا بشأن الانضمام إلى الأطلسي.

وأضاف: "هناك حاجة إلى وقت مستقطع قبل أن نعود للمحادثات الثلاثية ونرى ما وصلنا إليه عندما ينقشع الغبار بعد الوضع الحالي، لذا لا ينبغي استخلاص أي استنتاجات بعد". وتابع "أعتقد أنه سيكون هناك توقف لمدة أسبوعين".

وقال الرئيس التركي أمس الاثنين إن السويد يجب ألا تتوقع دعم بلاده لانضمامها للحلف بعد احتجاج قرب السفارة التركية في ستوكهولم في مطلع الأسبوع تضمن حرق نسخة من المصحف.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية