بعد إعلانه عن "شعور سيء للغاية".. إيلون ماسك بدأ بإقالة موظفين من تيسلا

الملياردير الأمريكي إيلون ماسك
الملياردير الأمريكي إيلون ماسك © أ ف ب

بدأت شركة "تيسلا" في تقليص قوتها العاملة بشكل فعلي، بعد الكشف في وقت سابق عن توجه رئيسها التنفيذي إيلون ماسك لخفض عدد العاملين بنسبة 10%، نتيجة "شعور سيء للغاية" يراوده حول الاقتصاد.

إعلان

وأشارت صحيفة "إينسايدر" إلى أن 11 موظفا في "تيسلا" أعلنوا عبر حساباتهم على "لينكد إن" أنهم سرحوا من وظائفهم.

وتؤكد هذه المنشورات أن شركة "تيسلا" بدأت بتنفيذ خطتها بتقليص أعداد الموظفين، التي بلغت 100 ألف موظف في نهاية عام 2021، وفقا لإيداع لجنة الأوراق المالية والبورصات.

وطالت القرارات لجديدة موظفين بمناصب عليا داخل الشركة. فقد أعلن مدير فرع "تيسلا" في سنغافورة كريستوفر بوسيجز أنه أقيل من وظيفته الأسبوع الماضي.

يذكر أن "تيسلا" ليست الشركة الوحيدة التي تتبع هذا النهج. فقد أعلنت نتفليكس في مايو – أيار الماضي أنها ستقيل حوالي 150 موظفًا. كما قامت شركات كبرى مثل أمازون وميتا ومايكروسوفت بإبطاء أو تجميد التوظيف.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم