وباء كورونا: ماكرون يطالب الفرنسيين بالصمود والالتزام بالقواعد لفترة تتراوح بين شهر وستة أسابيع

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس ©

دعا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، يوم الاثنين 1/3، الفرنسيين إلى الصمود واحترام الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا، لمدة تتراوح بين 4 و6 أسابيع، قبل احتمال تخفيف هذه الإجراءات.

إعلان

وكان ماكرون يقوم بزيارة لمركز تأهيل للمهن الصناعية في إحدى الضواحي الباريسية، عندما أجاب بذلك على سؤال لأحد الشباب الدارسين في المركز.

ويأتي هذا التصريح في لحظة يشتد فيها الجدل في فرنسا حول ضرورة تشديد الإجراءات الوقائية، نظرا لارتفاع معدلات انتشار الفيروس، حتى أن حوالي عشرين مقاطعة يمكن أن تشهد تشديدا لإجراءات العزل، ومنها المنطقة الباريسية وعدد من المناطق المحيطة بالمدن الكبرى.

ويواصل المسئولون الحكوميون المحليون مناقشاتهم مع نواب وأعضاء البلديات في هذه المناطق للاتفاق على طبيعة هذه الإجراءات وما مدى ضرورة تطبيقها

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم