ماكرون يبلغ ناتانياهو "الضرورة الملحة لعودة السلام" في الشرق الأوسط

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون © أ ف ب

شدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الجمعة 14 مايو 2021 على "الضرورة الملحة لعودة السلام" في الشرق الأوسط، مؤكدا خلال محادثة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، على "حق إسرائيل في الدفاع عن النفس"، ومعربا في الوقت نفسه عن "قلقه على السكان المدنيين في غزة".

إعلان

وضمن اتصالاته الهادفة "إلى وقف تصعيد العنف في الشرق الأوسط"، أجرى الرئيس الفرنسي محادثة مع نتانياهو "مقدما اليه تعازيه" بضحايا الهجمات الصاروخية التي "تبنتها حركة حماس ومجموعات إرهابية أخرى" والتي دانها "مجددا بشدة" كما أفادت الرئاسة الفرنسية في بيان.

وأضاف البيان "في ذكرى قيام دولة اسرائيل، كرر رئيس الجمهورية تمسكه الراسخ بأمن اسرائيل وحقها في الدفاع عن نفسها وفقا للقانون الدولي".

وأبلغ ماكرون الذي تشاور مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الخميس، إلى نتانياهو "قلقه على السكان المدنيين في غزة" مشددا على "الضرورة الملحة لعودة السلام" في الشرق الأوسط. 

وتابع البيان "ستشارك فرنسا في اجتماع مجلس الامن الدولي المقرر الأحد" حول النزاع الاسرائيلي الفلسطيني الساعة 14,00 ت غ.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم