فوز السنغالي محمد مبوغار سار بجائزة غونكور الفرنسية عن "ذاكرة البشر الأكثر سرّية"

الكاتب السنغالي محمد مبوغار سار
الكاتب السنغالي محمد مبوغار سار © أ ف ب

فاز الكاتب السنغالي محمد مبوغار سار الأربعاء 11/03 بجائزة "غونكور"، أرفع جائزة أدبية فرنسية، عن روايته الثالثة "ذاكرة البشر الأكثر سرّية".

إعلان

وانتزع سار الجائزة في الدور الأول حيث حاز على ستة أصوات دفعة واحدة من دون الحاجة إلى المرور إلى دور ثاني من التصويت كما يحدث عادة في مداولات "غونكور".

ريتا خوري: جائزة غونكور أرفع المكافآت الأدبية الفرنسية للسنغالي محمد مبوغار سار

سار يبلغ من العمر واحدا وثلاثين عاما. بعد استكمال دراسته في الاعدادي والثانوي بالسنغال جاء الى فرنسا وتابع تحصيله الدراسي في مدينة كامبيين ثم التحق بالمدرسة العليا للعلوم الاجتماعية في باريس.

قرأنا لكم - السنغالي محمد مبوغار سار وأوديسة الهجرة الأفريقية في "جوقة الصمت"

لم يتأخر سار كثيرا في ابراز موهبته الأدبية ولم يتأخر أيضا الاعتراف به كواحد من أهم الأصوات الأدبية الواعدة على الساحة الفرنسية.

نشر روايته الأولى "أرض مقدسة" عام 2015 ولفتت انتباه النقاد والصحافة الثقافية وحازت على جائزة آمادو كوروما في معرض الكتاب الدولي بجنيف ثم فازت بجوائز أخرى مغمورة.

نشر روايته الثانية عام 2018 "صمت الجوقة" وهي حكاية عن مجموعة من المهاجرين الافارقة غير الشرعيين محتجزين في مركز للاجئيين بجزيرة صقلية الإيطالية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم