الإعصار آغاثا يخلّف 10 قتلى و20 مفقوداً في جنوب المكسيك

الرياح تعصف بأشجار النخيل في منطقة واتولكو في جنوب المكسيك مع اقتراب الإعاصار أغاتا
الرياح تعصف بأشجار النخيل في منطقة واتولكو في جنوب المكسيك مع اقتراب الإعاصار أغاتا جيل اوبد ا ف ب

اوكساكا (المكسيك) (أ ف ب) – أعلنت السلطات المكسيكية الثلاثاء أنّ حصيلة ضحايا الإعصار آغاثا الذي ضرب جنوب المكسيك وتسبّب بفيضانات وانزلاقات تربة ارتفعت إلى 10 قتلى و20 مفقوداً.

إعلان

وقال أليخاندرو مورات حاكم ولاية أواكساكا لإذاعة فورمولا إنّه "في الوقت الراهن، هناك حوالى 20 شخصاً في عداد المفقودين، معظمهم في الجبال العليا"، مضيفاً أنّ "السلطات المحلية أفادت مبدئياً بسقوط عشرة قتلى".

وفي تصريح للصحافيين قال الحاكم إنّه "عندما وصل آغاثا إلى اليابسة، انتهى اليوم من دون وقوع خسائر في الأرواح، لكنّ الأمطار الغزيرة التي هطلت فجر الثلاثاء تسبّبت بفيضانات في الأنهار وأحدثت انهيارات أرضية".

وآغاثا هو أول إعصار لهذا الموسم في شرق المحيط الهادئ، وقد ضرب الإثنين منتجعات سياحيّة على شواطئ في جنوب غرب المكسيك، حاملاً رياحاً عاتية وأمطاراً غزيرة وسيولاً.

وآغاثا هو أقوى إعصار يضرب اليابسة على الساحل المكسيكي المطلّ على المحيط الهادئ منذ بدء رصد الأعاصير عام 1949، وفق المركز الأميركي للأعاصير.

وواصل الإعصار تقدّمه الثلاثاء باتجاه جنوب ولاية فيراكروز الشرقية، على حدود خليج المكسيك، ممّا تسبّب بهطول أمطار غزيرة في هذه المنطقة وفي جنوب البلاد.

وتتعرّض المكسيك سنوياً لأعاصير مدارية على سواحلها المطلّة على المحيطين الهادئ والأطلسي. ويمتدّ موسم الأعاصير عادة بين أيار/مايو وتشرين الثاني/نوفمبر.