دعوة للإضراب في شركة "ريان إير" في إسبانيا مع بداية عطلة الصيف

طائرات تابعة لشركة راين اير الإيرلندية في مطار ستانستيد شمال شرق لندن في 20 آب/أغسطس 2020
طائرات تابعة لشركة راين اير الإيرلندية في مطار ستانستيد شمال شرق لندن في 20 آب/أغسطس 2020 أدريان دينيس ا ف ب/ارشيف

مدريد (أ ف ب) – دعت نقابتان إسبانيّتان الاثنين موظفي شركة طيران "ريان اير" في البلاد إلى إضراب لستة أيام مع بداية عطلة الصيف، بهدف الحصول على تحسين لظروف العمل في شركة الطيران الإيرلندية.

إعلان

وأعلنت النقابتان، الاتحاد النقابي للعمال والنقابة المستقلة للأطقم الجوية، في بيان، أنّ طاقم الطائرة الإسباني دُعي إلى التوقف عن العمل لمناسبة الإضراب الوطني المقرّر في 24 و25 و26 و30 حزيران/يونيو وفي الأول والثاني من تموز/يوليو.

وأضاف البيان أنّ الهدف هو "إجبار ريان إير" على تطبيق "الحقوق الأساسية للعمل" و"على التوصل إلى اتفاق" لضمان "شروط عمل مقبولة للموظفين".

وأشارت النقابتان إلى أنّ "ريان إير"، وهي الشركة الدولية الوحيدة التي تعمل من دون اتفاق جماعي للعمال، بدأت منذ ثمانية أشهر مفاوضات حول ظروف طاقمها الجوي العامل في البلاد.

ووضعت الشركة المنخفضة التكلفة حدّاً للمناقشات، بعد التوصّل إلى اتفاق مع نقابة "سي سي أو" CCOO (لجان العمال)، التي تمثل أقلية بين الأطقم الجوية، تنص على وجه الخصوص على عدد من ساعات الطيران والحد الأدنى للأجور المضمون.

ولكنّ الاتحاد النقابي للعمال والنقابة المستقلة لأطقم الطيران اعتبرا أن شروط الاتفاق غير كافية، وأكدتا أنّ الشركة الإيرلندية تواصل "عدم تطبيق حقوق العمل الإسباني" في البلاد.

ويأتي هذا الإضراب في وقت استؤنفت حركة الطيران بقوة في الأسابيع الأخيرة، في إسبانيا كما في غالبية الدول الأوروبية، بعد رفع معظم القيود على السفر المرتبطة بفيروس "كوفيد - 19".

وأدّى هذا الاستئناف السريع إلى صعوبات في عدد من المطارات، ونقص في الكوادر البشرية، وتوترات في عدد من الشركات حيث يطالب الموظفون بزيادة الرواتب وتحسين ظروف العمل.