وزير الخارجية الاسرائيلي يزور تركيا هذا الأسبوع

وزير الخارجية الاسرائيلي يائير لبيد في القدس في نيسان/ابريل 2022
وزير الخارجية الاسرائيلي يائير لبيد في القدس في نيسان/ابريل 2022 ديبي هيل تصوير مشترك/اف ب

القدس (أ ف ب) – أعلن مكتب وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد الأحد أن الأخير سيزور تركيا هذا الأسبوع، بعد اتصال هاتفي بين رئيسي البلدين على خلفية تهديدات إيرانية مزعومة لرعايا الدولة اليهودية في اسطنبول.

إعلان

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان مقتضب إن لبيد سيتوجه إلى تركيا الخميس للقاء نظيره مولود تشاوش أوغلو.

الأسبوع الماضي دعا لبيد الإسرائيليين إلى عدم السفر إلى تركيا وعلى وجه الخصوص إلى مدينة اسطنبول، فضلا عن دعوته الموجودين فيها الى مغادرة البلاد "في أقرب وقت" خشية وقوع هجمات إيرانية.

وقالت الرئاسة الإسرائيلية في بيان إن الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتزوغ تحادث هاتفيا الأحد مع نظيره التركي رجب طيب إردوغان.

وجاء في البيان الإسرائيلي أن "الرئيس هرتزوغ شكر الرئيس إردوغان على جهوده لتحييد الأنشطة الإرهابية على أراضيه (...) التهديد لم يزل بعد ويجب الاستمرار في بذل الجهود لمكافحة الإرهاب".

في الأسابيع الأخيرة، أفادت الصحافة الإسرائيلية عن محاولات لشن هجمات ضد إسرائيليين في تركيا، نقلاً عن مصادر طلبت عدم الكشف عن هويتها.

وقد تكون هذه الهجمات أحبطت بفضل التعاون بين الأجهزة الأمنية الإسرائيلية والتركية، بعدما وطد البلدان علاقاتهما في الأشهر الأخيرة.

وذكرت الرئاسة الإسرائيلية أن هذا التعاون الأمني "يعزز الثقة بين الحكومتين والشعبين".

وشهدت العلاقات بين إسرائيل وتركيا تحولا في الآونة الاخيرة بعد زيارة الرئيس الاسرائيلي لتركيا في آذار/مارس في أول زيارة لرئيس إسرائيلي إلى هذا البلد منذ عام 2007. وقام وزير الخارجية التركي بزيارة نادرة إلى القدس في نهاية أيار/مايو في إطار تحسين العلاقات الدبلوماسية.