بروس باك يتنحى عن رئاسة تشلسي بعد انتقال ملكيته الى مجموعة بوهلي

رئيس نادي تشلسي الإنكليزي لكرة القدم الأميركي بورس باك (يمين) بجانب مدربة فريق السيدات في النادي اللندني إيما هايز خلال مباراة في الدوري الممتاز ضد ليستر سيتي. لندن في 19 أيار/مايو 2022
رئيس نادي تشلسي الإنكليزي لكرة القدم الأميركي بورس باك (يمين) بجانب مدربة فريق السيدات في النادي اللندني إيما هايز خلال مباراة في الدوري الممتاز ضد ليستر سيتي. لندن في 19 أيار/مايو 2022 ادريان دينيس ا ف ب

لندن (أ ف ب) – أعلن تشلسي الإنكليزي لكرة القدم الإثنين أن الأميركي بروس باك سيتنحى عن رئاسة النادي وسيتخلى عن المنصب الذي شغله لقرابة 20 عاماً، وذلك بعد انتقال ملكية الـ"بلوز" الى مجموعة بوهلي.

إعلان

وسيترك باك (76 عاماً) منصبه نهاية الشهر الحالي، على أن يبقى في النادي لكن كأحد كبار المستشارين.

ويأتي رحيل باك عقب انتقال ملكية النادي اللندني في أواخر أيار/مايو الى كونسورتيوم يقوده الأميركي تود بوهلي، أحد مالكي نادي لوس أنجليس دودجرز للبيسبول.

وقال باك "أنا فخور بأني ساعدت تشلسي على تحقيق نجاح كبير على أرض الملعب وإحداث تأثير إيجابي في المجتمع. الآن هو الوقت المناسب للتنحي والسماح للملاك الجدد بالبناء على الأسس القوية التي وضعناها".

وتولى باك منصب رئيس مجلس الإدارة منذ عام 2003 بعد أن لعب دوراً رئيسياً في استحواذ المالك السابق الروسي رومان أبراموفيتش على النادي، وكان فاعلاً في النجاح الكبير الذي حققه النادي على أرض الملعب إن كان مع فريق الرجال أو السيدات.

وأشاد بوهلي بمواطنه قائلاً "قاد بروس نادي تشلسي لكرة القدم الى أعلى مستويات كرة القدم الدولية والمحلية، فيما طور أيضاً أحد أكثر مشاريع المسؤولية المجتمعية نشاطاً في الرياضة. نشكر بروس على خدمته والتزامه تجاه النادي".