دورة إيستبورن: جابر تؤكد "لا يمكنني الانتظار" للعب الى جانب سيرينا وليامس

التونسية أنس جابر تحتفل بكأس دورة برلين لكرة المضرب في 19 حزيران/يونيو 2022
التونسية أنس جابر تحتفل بكأس دورة برلين لكرة المضرب في 19 حزيران/يونيو 2022 توبياس شفارتس ا ف ب

لندن (أ ف ب) – أكدت التونسية أنس جابر، المصنفة الثالثة الجديدة على العالم، أنه لا يمكنها الانتظار للعب الى جانب أسطورة كرة المضرب الاميركية سيرينا وليامس في منافسات الزوجي خلال دورة إيستبورن على الملاعب العشبية الثلاثاء وأنها لا تعرف السبب الذي دفع المخضرمة لاختيارها.

إعلان

بعد أن حققت لقبها الثالث في مسيرتها والثاني هذا العام إثر تتويجها الاحد في دورة برلين، تستعد جابر لخوض تجربة "لا تُصدق" الى جانب أسطورة لطالما شجعتها.

عندما تدخل وليامس مباراتها الى جانب جابر ضد الاسبانية سارا سوريبيس تورمو والتشيكية ماري بوشكوفا في الدور الاول الثلاثاء، ستسجّل عودتها الى الملاعب بعد غياب قرابة العام، وتحديدًا منذ إصابتها في الدور الاول من بطولة ويمبلدون 2021.

وبعد أن تراجعت الى المركز 1204 في التصنيف العالمي نتيجة غيابها، تلقّت سيرينا المتوجة في ويمبلدون سبع مرات في الفردي بطاقة دعوة للمشاركة في نسخة هذا العام التي تنطلق في 27 الشهر الحالي.

قالت جابر التي عززت الاثنين أفضل ترتيب في مسيرتها بعد أسبوعين من ارتقائها الى الرابع "أردت أن أخبر الجميع ولكن لم أقدر. أخبرت عائلتي، ولكن لم أتمكن حتى أن أخبر أصدقائي المقربين".

وكانت التونسية تعلم بذلك قبل بطولة رولان غاروس عندما تواصل مدرب سيرينا إريك هيشتمان مع مدربها عصام جلالي لمعرفة ما إذا كان هناك اهتمام في الموضوع.

قالت جابر "لا أعرف لماذا اختارتني صراحة، ربما شاهدتني في مدريد" التي توجت بلقبها التونسية.

وأضافت "أنا متحمسة، محظوظة حقًا لأنها اختارتني. أنا سعيدة لأنني أستطيع اللعب الى جانبها. لطالما شاهدت سيرينا وهي تلعب ودعمتها دائمًا. إنها أسطورة ومثال لرياضتنا. أنا متوترة حقًا للعب. أتمنى أن تكون المباراة رائعة ونقدم مباريات رائعة".

ستكون جابر سادس امرأة فقط تلعب مع سيرينا، وذلك بعد شقيقتها فينوس، التشيكية-الاميركية مارتينا نافراتيلوفا، مواطتنتيها ألكسندرا ستيفنسون وأليسون ريسكي والدنماركية كارولاين فوزنياكي.

تابعت اللاعبة التي أصبحت العام الماضي أول عربية تدخل قائمة المصنفات العشر الاوليات "العديد من اللاعبات شعرن بالغيرة لأنني سألعب معها. بصراحة، سيرينا هي سيرينا. إنها أسطورة وستظل كذلك على الدوام...فكرة أنها عادت وسأكون جزءًا من رحلتها، هذا حقًا أمر لا يُصدّق".

لم يسبق لجابر أن لعبت ضد سيرينا في مسيرتها "التقيت بها مرات قليلة خارج الملعب وكانت لطيفة جدًا دائمًا. أتذكر أنني تبادلت معها الدبابيس التذكارية في (أولمبياد 2016) ريو. أحترمها كثيرًا".

وكان من المقرر أن تلعب جابر في منافسات الفردي أيضًا في إيستبورن، لكن بعد لقبها في برلين ستكتفي بخوض الزوجي.

قالت ابنة الـ27 عامًا "أنتظر هذه اللحظة منذ فترة طويلة. ركزت على برلين، لكن الآن حان وقت إيستبورن. لا أستطيع الانتظار حتى هذه اللحظة"، وأضافت "آمل ألا أشعر بالتوتر وأنا أقف الى جانبها".

منذ تتويجها بآخر ألقابها الكبرى في أستراليا 2017، لا تزال الاميركية تبحث عن لقبها الـ24 لمعادلة الرقم القياسي باسم الاسترالية مارغاريت كورت، علمًا أنها خسرت أربع مباريات نهائية في الغراندسلام منذ حينها (ويمبلدون 2018 و2019، والولايات المتحدة 2018 و2019).